أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الشرطة العسكرية في "الباب" تعتقل ناشطا إعلاميا بسبب منشور

أرشيف

أفاد مصدر مطلع لـ"زمان الوصل" بأن الشرطة العسكرية التابعة لـ"الجيش الوطني" اعتقلت ظهر اليوم الخميس، ناشطا إعلاميا وسط مدينة "الباب" شرق حلب ضمن ما يعرف بمناطق "درع الفرات"، واقتادته إلى سجونها في المدينة، دون توضيح أساب الاعتقال.

وأوضح عدة نشطاء بريف حلب الشرقي أن الشرطة العسكرية اعتقلت الناشط الإعلامي "عبدو الخضر" المُهجر من مدينة حلب، ظهر اليوم من منزله وسط مدينة "الباب"، على خلفية منشور سابق له في حسابه الشخصي على "تويتر" جاء فيه: "إذا فسد القضاء فسدت الدولة، وهذا الشيء يحدث في مناطقنا من فساد ومحسوبيات وظلم، ويجي شخص راسه كبير من الشرطة ويقلي انت قانوني ولازم تلتزم بالقانون"، واصفاً بمنشوره محاكم الشرطة "الزراطة" عديمة الأهلية.

وأكد مراسلنا أن الشرطة العسكرية أفرجت عن "الخضر" بعد اعتقاله بساعتين، دون ورود معلومات أخرى عن ملابسات الاعتقال.

فيما رجحت مصادر أخرى لـ"زمان الوصل" أن الاعتقال جاء على خلفية إخلاء منزل اتخذه "الخضر" كمنزل له في وقت سابق داخل المدينة، وطالبته الشرطة مرات عديدة لإخلائه، ولكنه لم يستجب لذلك.

وكانت الشرطة العسكرية قد اعتقلت في 21 يناير/ كانون الثاني، الناشط الإعلامي "حيان حبابة" وسط مدينة "أعزاز" شمال حلب، وأفرجت عنه بعد أسبوعين من الاعتقال، دون توضيح التهم الموجهة لهم، مُشيرةً الشرطة العسكرية في المدينة في تصريح سابق إلى أن الاعتقال جاء بسبب "قضايا أمنية".

زمان الوصل
(27)    هل أعجبتك المقالة (25)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي