أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

بعد تدمر.. روسيا تنهي دراسات ترميم قلعة دمشق التاريخية

أنهى معهد روسي إعداد نموذج رقمي ثلاثي الأبعاد لقلعة دمشق، زاعما أن ذلك يساعد في القيام بعمليات ترميم يجريها نظام الأسد بالأساس منذ ثمانينيات القرن الماضي.

وأعلن معهد "تاريخ الحضارة المادية" التابع لـ"أكاديمية العلوم الروسية" في بيان نقلته وسائل الإعلام الروسية أن النموذج على غرار النموذج السابق الذي قدمه المعهد عن مدينة تدمر.

وقال المعهد في بيانه إن الخبراء التابعين له انتهوا من ابتكار نموذج رقمي ثلاثي الأبعاد لقلعة دمشق، بالتعاون مع مجمع "GEOSKAN"، مضيفا أن ذلك يساعد في عمليات ترميم قلعة دمشق التي تخضع لعمليات الترميم والصيانة منذ ثمانينيات القرن الماضي.

وكان المعهد أعد مشروعا قبل شهور لمدينة تدمر التاريخية المدرجة على قائمة التراث العالمي، والتي دمرت جحافل الأسد أجزاء كبيرة منها ضمن مسرحيات إعادة السيطرة بالتناوب مع تنظيم الدولة.

وقدم نظام الأسد امتيازات كبيرة لروسيا شملت السيطرة على الموانئ والمطارات والمعامل الكبرى، لكنه بدأ مؤخرا إطلاق يدها في مجال الآثار والمواقع التاريخية لقاء حمايته من السقوط.

زمان الوصل
(9)    هل أعجبتك المقالة (7)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي