أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

بعد نجاته من عبوة ناسفة.. رصاص مجهولين يغتال مُقاتلا أجنبيا غرب إدلب

أرشيف

اغتيال ملثمون مجهولون مساء الأحد مقاتلا ألماني الجنسية بعد صلاة المغرب داخل الأحياء السكنية في مدينة "جسر الشغور" بريف إدلب الجنوبي.

وأوضح مراسل "زمان الوصل" أن ملثمين يستقلان دراجة نارية أطلقا الرصاص من بندقية حربية على "أبو يونس" الألماني الجنسية والتركي الأصل عند خروجه من صلاة المغرب أمام مسجد "الفرقان" في الحي الشمالي وسط مدينة "جسر الشغور" غرب إدلب، وأردوه قتيلاً نتيجة إصابته بعدة طلقات إحداها بالرأس قبل أن يلوذوا بالفرار.

وأوضح مصدر مطلع لـ"زمان الوصل" أن "أبو يونس"نجا من محاولة اغتيال في الثالث من الشهر الحالي، بعد زرع عبوة ناسفة بسيارته  نوع "كيا" من قبل مجهولين، لكن العبوة انفجرت قبل أن يستقل سيارته أمام منزله الكائن وسط مدينة "جسر الشغور" غرب إدلب.

وكان "أبو يونس المهاجر" قد عمل سابقاً مع تنظيم "حراس الدين"، فيما تواردت عدة أنباء بأنه ترك التنظيم بعد تفككه نتيجة الاقتتال الأخير الذي دار بين "هيئة تحرير الشام" وتنظيم "حراس الدين" منتصف حزيران/ يونيو العام الماضي، والتي أدت لبسط الهيئة سيطرتها على بلدة "عرب سعيد" غرب محافظة إدلب وأكبر معاقل التنظيم واعتقال عدة قيادات والإفراج عنها بعد شروط عدة وضعتها الهيئة.

فيما شهدت محافظة إدلب في الأيام القليلة الماضية عدة حوادث اغتيال كان آخرها، اغتيال شاب نازح من مدينة "معرة النعمان" برصاص مجهولين على أطراف قرية "كفر روحين" بالقرب من مدينة إدلب، سبقها بيومين حادثتا اغتيال إحداهما لطفل بخمسة طعنا بالسكين داخل بلدة "دير حسان" شمال إدلب بالقرب من الحدود السورية التركية.

زمان الوصل
(74)    هل أعجبتك المقالة (69)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي