أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

محافظة دمشق قد تعلن إفلاسها نهاية العام

اقتصاد | 2009-12-29 00:00:00
الخبر

كشفت مصادر خاصة أنه لدى محافظة دمشق عجزاً حقيقياً في ميزانيتها ، وصل حد عدم القدرة على تأمين رواتب الموظفين، نتيجة قيام المسؤولين فيها على إجراء مناقلة من بند إلى آخر وذلك كمن يبدل الطرابيش.

وبررت المصادر هذا العجز إلى ما تم صرفه حتى الآن على تنفيذ ملحق عقد المطار، والذي لم تقبل وزارة الإدارة المحلية التصديق عليه بعد، فقد عملت المحافظة وفق هذا العقد غير المصدق وكانت تغطي تكاليفه من ميزانيتها الخاصة.


وأضافت المصادر أن بيانات نهاية السنة قد تكشف عن كارثة حقيقية إذا لم يتم صرف قيمة العقد من قبل وزارة الإدارة المحلية ، فهذه المبالغ ، التي تقدر بما يزيد على 1,5 مليار ليرة ، يجب أن تتحملها عدة جهات وليس فقط محافظة دمشق. 

التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
جمعيات حقوق مدنية تطلب من قاض وقف تطبيق خطة ترامب للاجئين      اعتقال 12 إسرائيليا في قبرص بتهمة اغتصاب امرأة      "حميميم" تحت نيران مجهولة المصدر ومتفجرات كانت في طريقها للاذقية      الأمم المتحدة تدين استهداف محطة ضخ المياه في مدينة "معرة النعمان"      "أنروا": مقتل 18 موظفاً وخطف 28 آخرين في سوريا منذ 2011      منسقو الاستجابة: الأسد وروسيا استهدفا أكثر من 110 مدراس منذ بداية العام      زعيم المعارضة التركية يقترح على أردوغان إعادة العلاقات مع الأسد      درعا.. عمليتا استهداف تسخنان المشهد وتسقطان 6 من ضباط النظام صرعى