أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

النظام يدّعي عودة نحو 5 ملايين مهجّر داخلي إلى منازلهم


ادعى النظام وعلى لسان معاون وزير الإدارة المحلية الذي يدعى علي خريطة، أنه تمت إعادة 4.9 مليون مهجر داخلي إلى منازلهم، وذلك بفضل الخدمات التي قدمتها الدولة للمناطق المدمرة وإعادة تأهيلها.

وزعم أنه تم تأهيل 5503 من المنازل المتضررة ودعم المزارعين والمربين في مختلف المحافظات من خلال توزيع بذار القمح والشعير وأعلاف رؤوس أغنام وأبقار ودجاج بياض، إضافة إلى أنه تم تأهيل 14 مشفى و48 مستوصفاً و24 مخبزاً و868 مدرسة وغيرها من الأمور الخدمية، مشيراً إلى أن عدد المشاريع المنفذة من المجتمع الأهلي بالتعاون مع المنظمات الدولية 148 مشروعاً.

واعتبر خريطة أن الدولة قدمت العديد من التسهيلات لعودة اللاجئين السوريين منها منح العائدين المتخلفين عن خدمة العلم والخدمة الاحتياطية مهلة ستة أشهر لتسوية أوضاعهم وترك حرية الخيار بالدخول أو العودة للمواطنين القادمين إلى القطر ويوجد بحقهم بلاغات لأي جهة كانت وتسجيل حركتي قدوم ومغادرة لهم ليتمكنوا من دخول البلد المجاور من دون أي عائق.

وبيّن أن من التسهيلات أيضاً، تسهيل دخول الأطفال المولودين خارج القطر برفقة ذويهم "الأب والأم" بموجب شهادة ميلاد مصدقة من البلد المقيمين فيه كما أنه يسمح للسوريين الذين انتهت صلاحية جواز السفر الخاص بهم، بالدخول بعد التدقيق إضافة إلى استصدار وثائق شخصية "إخراج قيد مدني وبيان عائلي" من المركز الحدودي لفاقدي وثائق سفرهم خارج القطر حيث كفل الدستور والقوانين النافذة حق العودة للمواطنين في أي وقت.

تجدر الإشارة إلى أن النظام يمنع عودة المهجرين الداخليين إلى منازلهم، ويضع شروطاً تعجيزية لمن يود العودة إلى بيته، وبالذات في مناطق دمشق وريفها والقرى والمدن الحدودية مع لبنان، إذ أن نسبة قليلة من الأهالي استطاعوا العودة إلى مناطقهم.

اقتصاد - احد مشاريع زمان الوصل
(23)    هل أعجبتك المقالة (20)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي