أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

المكسيك... العثور على 19 جثة متفحمة

ارشيف

 قالت السلطات المكسيكية إنها عثرت على 19 جثة محترقة وتحمل آثار إطلاق نار قرب بلدة قبالة ريو غراندي ، وهي منطقة شهدت نزاعات إقليمية عنيفة بين عصابات الجريمة المنظمة في السنوات الأخيرة.

وقال مكتب المدعي العام في تاماوليباس، في وقت متأخر أمس السبت، إنه تم العثور على الجثث على طريق ترابي خارج كامارغو بعد أن أبلغ السكان عن سيارة محترقة.

وعثرت السلطات على سيارتين مشتعلتين، إحداهما تضم أربع جثث والأخرى تضم باقي الجثث الخمس عشرة.

كل الجثث كانت قد تم إطلاق النار عليها، لكن لم يتم العثور على فوارغ طلقات في الموقع، ما دفع المحققين إلى الاعتقاد بأنهم قتلوا في مكان آخر.

وقال أحد المسؤولين في كامارغو، طلب عدم ذكر اسمه لدواع أمنية، إن عمليات القتل وقعت أمس الأول الجمعة، لكن السكان كانوا يخشون الإبلاغ عنها.

كامارغو تعد محطة رئيسية لتهريب المخدرات والمهاجرين.

وتطمع عصابات الجريمة المنظمة في السيطرة على مساحات من المناطق الحدودية، لأن ذلك يعني جني عوائد على كل ما يعبر الحدود.

تقع كامارغو بالقرب من أطراف منطقة تسيطر عليها منذ أمد منظمة إجرامية تعرف باسم "الخليج"، وفي السنوات الأخيرة حاولت بقايا من منظمة "زيتاس" معروفة باسم عصابة "نورث إيست" الاستيلاء عليها.

في يناير/كانون ثان 2020، عثر على 21 جثة، معظمها محترق، في سيارات مختلفة بالقرب من بلدة سيوداد مير المجاورة.

بعدها بأيام، قتل الجيش المكسيكي 11 مسلحا مزعوما في المنطقة.

أ.ب
(28)    هل أعجبتك المقالة (24)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي