أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مجهولون يغتالون قاضيا سابقا في محكمة "دار العدل بحوران"

من درعا - أ ف ب

اغتال مسلحون مجهولون مساء الخميس، قاضيا سابقا في محكمة "دار العدل بحوران"، في بلدة "المزيريب" غربي درعا.

وقتل الشيخ "محمود الإبراهيم البنات" المعروف باسم (أبو حذيفة) في بلدة "المزيريب" غربي درعا، برصاص مسلحين مجهولين أطلقوا عليه الرصاص ولاذوا بالفرار.

وأفاد مراسل "زمان الوصل" بأن "أبو حذيفة" أحد أعضاء اللجنة المركزية في ريف درعا الغربي، المخولة بالتفاوض مع الروس ونظام الأسد، مشيرا إلى أن عمليات الاغتيال بدأت قبل شهور باستهداف أعضاء اللجان المركزية بدرعا، حيث تعرض وفد المركزية قبل أسابيع لهجوم أثناء مروره في بلدة "المزيريب" ما أدى لمقتل وجرح عدد منهم.

وأشار إلى أن "أبو حذيفة" عمل قاضيا في محكمة "دار العدل بحوران"، خلال سيطرة فصائل المعارضة على الجنوب السوري، وهو ذو سمعة حسنة بين أهالي المنطقة وصاحب حظوة كبيرة في ريف درعا الغربي.

والشيخ "أبو حذيفة" خريج كلية الشريعة من جامعة دمشق، رفض التهجير القسري والذهاب إلى الشمال السوري بعد سيطرة النظام على ريف درعا في شهر تموز/يوليو عام 2018.


زمان الوصل
(18)    هل أعجبتك المقالة (23)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي