أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

السعودية توقف دعمها المالي لهيئة المفاوضات السورية المعارضة

قررت المملكة العربية السعودية، إيقاف الدعم المالي الذي كانت تقدمه لهيئة "التفاوض السورية" المعارضة، وذلك قبل أيامن انعقاد الجولة الخامسة من اجتماعات اللجنة الدستورية، بحسب وثيقة متداولة تأكدت "زمان الوصل" من صحتها.

واطلعت "زمان الوصل" على مذكرة صادرة عن وزارة الخارجية السعودية، مرسلة إلى أعضاء هيئة التفاوض، عبرت خلالها عن عزمها تعليق عمل موظفي الهيئة بالسعودية نهاية الشهر الجاري.

وجاء في المذكرة أنه "وعلى ضوء استمرار تعطيل أعمال هيئة التفاوض السورية فقد تقرر تعليق عمل موظفي الهيئة مع نهاية الشهر الجاري يناير 2021 وذلك لحين استئناف الهيئة أعمالها"، مطالبة الهيئة بـ"الاطلاع واتخاذ ما يلزم حيال ذلك".

وقالت الخارجية في مذكرة أخرى إنها تلقت مذكرة من "بعض مكونات هيئة التفاوض السورية وهي هيئة التنسيق، منصة موسكو، منصة القاهرة، المتضمنة رفضها لقرارات صادرة عن اجتماعات غير شرعية للهيئة والمخالفات القانونية والنظامية للقرار"، وطلبت الرياض من الهيئة توضيحات حول ما ورد في رسالة الكتل الثلاث.

المحامي "ادوارد حشوة" اعتبر في منشور على صفحته الشخصية "فيسبوك" أن ذلك يعني "انسحاب السعودية من الملف السوري"، مشيرا إلى أن "القرار يعني إغلاق المركز المخصص لهيئة التفاوض في الرياض والشقق المخصصة له وكل العاملين فيه وكذلك وقف المعاشات المخصصة".





زمان الوصل - رصد
(21)    هل أعجبتك المقالة (17)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي