أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مفارقة غير معتادة في أسعار إغلاق العملات مساء الثلاثاء

في مفارقة غير معتادة، تطابق سعر صرف الدولار مقابل الليرة السورية في كل من دمشق وحلب وإدلب، وذلك مساء يوم الثلاثاء.

وعادةً، ما يسجل "دولار إدلب" أسعاراً أقل من نظيره في دمشق، بفوارق ملحوظة. وتُعد حالات نادرة حينما يساوي سعر صرف "دولار إدلب" نظيره في دمشق، أو يتجاوزه.

وتراجع سعر صرف الليرة السورية في معظم المدن، باستثناء تل أبيض، التي تتأخر عادةً في اللحاق باتجاه سعر الصرف الرائج في المدن السورية الأخرى. وكانت نسبة تراجع الليرة في إدلب، هي الأعلى، في سوريا، خلال تعاملات الثلاثاء.

وفي حصيلة تعاملات الثلاثاء، ومقارنة بإغلاق الاثنين، ارتفع "دولار دمشق"، بوسطي 10 ليرات، ليصبح ما بين (2730 – 2740) ليرة شراءً، و(2750 – 2760) ليرة مبيعاً.

وارتفع "دولار حلب"، 10 ليرات، أيضاً، ليصبح ما بين (2730 – 2740) ليرة شراءً، و(2750 – 2760) ليرة مبيعاً.

فيما تراوح الدولار في حمص وحماة ما بين 2730 ليرة شراءً، و2750 ليرة مبيعاً.

وتراوح الدولار في درعا ما بين (2680 – 2690) ليرة شراءً، و(2700 – 2710) ليرة مبيعاً.

وبالانتقال إلى ريف حلب الشمالي، ارتفع الدولار 10 ليرات، ليسجل ما بين 2740 ليرة شراءً، و2750 ليرة مبيعاً.

أما في إدلب، فارتفع الدولار 30 ليرة، مسجلاً ما بين (2730 – 2740) ليرة شراءً، و(2750 – 2760) ليرة مبيعاً. فيما تراوحت التركية عند الإغلاق ما بين (340 – 345) ليرة سورية شراءً، و350 ليرة سورية مبيعاً.

وفي إدلب أيضاً، سجل سعر صرف الليرة التركية مقابل الدولار ما بين (7,84 – 7,85) ليرة تركية للشراء، و7,88 ليرة تركية للمبيع.

وبالعودة إلى دمشق، ارتفع اليورو 20 ليرة، مسجلاً ما بين (3305 – 3325) ليرة شراءً، و(3345 – 3360) ليرة مبيعاً.

وارتفعت التركية في دمشق لتصبح ما بين (345 – 347) ليرة سورية شراءً، و(350 – 352) ليرة سورية مبيعاً.

أما في تل أبيض، فتراجع الدولار قبيل الإغلاق، ليصبح ما بين 2705 ليرة شراءً، و2715 ليرة مبيعاً. وتراجعت التركية إلى ما بين 340 ليرة سورية شراءً، و347 ليرة سورية مبيعاً.

وفي رأس العين، بقي الدولار ما بين 2675 ليرة شراءً، و2700 ليرة مبيعاً. وتراوحت التركية ما بين 330 ليرة سورية شراءً، و340 ليرة سورية مبيعاً.

هذا، ويحدد مصرف سورية المركزي، "دولار الحوالات"، بـ 1250 ليرة للدولار الواحد.

اقتصاد - أحد مشاريع "زمان الوصل"
(41)    هل أعجبتك المقالة (54)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي