أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

ذهب الإدخار يشكّل معظم مبيعات الصاغة بدمشق

قال نقيب الصاغة التابع للنظام، غسان جزماتي، إن مبيعات أسواق دمشق من الذهب لا تتجاوز يومياً، 3500 غرام فقط.

وفي حديث لموقع "الثورة أون لاين" التابع للنظام، قال جزماتي إن الغالبية العظمى من المبيعات يشكلها ذهب الإدخار من ليرات وأونصات ذهبية.

وبقيت أسعار الذهب الرسمية مستقرة، يوم الأحد، إذ لا تصدر جمعية الصاغة التابعة للنظام، نشرة أسعار جديدة، يومي الأحد والجمعة، وفق العُرف الخاص بها.

وتبقى الأسعار الرسمية عند 140 ألف ليرة لغرام الـ 21، و120 ألف ليرة لغرام الـ 18.

فيما بلغ سعر الليرة الذهبية السورية 1,150 مليون ليرة سورية.

وسجلت الأونصة الذهبية السورية سعر 5,050 ملايين ليرة سورية.

وبلغ سعر الليرة الذهبية الإنكليزية من عيار 22 قيراطاً، 1,200 مليون ليرة سورية. في حين سجلت الليرة الذهبية الإنكليزية من عيار 21 قيراطاً، سعر 1,150 مليون ليرة سورية، وذلك وفق تصريحات جزماتي لـ "الثورة أون لاين".

كان سعر صرف الليرة السورية قد سجل تراجعاً ملحوظاً، خلال تعاملات افتتاح وظهيرة الأحد، ليرتفع "دولار دمشق" إلى 2750 ليرة، مما يجعل أسعار المبيع الفعلية للذهب، بعد إضافة أجور الصياغة، أعلى مما كانت عليه يوم السبت.

وبالاستناد إلى سعر 2750 ليرة لـ "دولار دمشق"، عصر الأحد، يكون السعر العادل لمبيع غرام الـ 21 ذهب، بعد إضافة أجرة الصياغة، كحد أقصى، حوالي 142175 ليرة.

اقتصاد - أحد مشاريع "زمان الوصل"
(33)    هل أعجبتك المقالة (26)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي