أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

ليبيا تطالب بمؤتمر مصالحة وقرار أممي لدعم الحل السياسي

أرشيف

طالبت ليبيا، مجلس الأمن الدولي بإصدار "قرار ملزم" يضمن نجاح الانتخابات الرئاسية والبرلمانية المقررة، ودعت الاتحاد الإفريقي إلى عقد مؤتمر للمصالحة الوطنية، وفق ما ذكرت وكالة "الأناضول".

وأشارت الوكالة أن ذلك جاء خلال كلمة بمجلس الأمن، لمندوب ليبيا الدائم لدى الأمم المتحدة "طاهر السني"، أمس الخميس.

وطالب أيضا بمنح بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا "يونسميل" تفويضا لدعم الاستحقاقات الانتخابية ومراقبة سير العملية المقررة في 24 كانون الأول/ديسمبر 2021.

ودعا "السني"، الاتحاد الإفريقي إلى عقد مؤتمر مصالحة وطنية لدعم المسارات الأممية الأخرى "من أجل فتح صفحة جديدة بين الليبيين يتم من خلالها مناقشة مبادئ بناء الثقة ومسار العدالة الانتقالية والعفو العام وجبر الضرر".

وقال: "ينبغي أن يكون الهدف الرئيس من أي عملية انتقالية يتم التوافق عليها، الإعداد للاستحقاق الانتخابي الذي يفصلنا عنه عام واحد فقط".
وأضاف أنه يجب "توحيد مؤسسات الدولة ومحاربة الفساد وحل المليشيات أينما وجدت وإخضاع المؤسسة العسكرية في كامل أنحاء البلاد للسلطة المدنية".

وشدد على ضرورة محاسبة المتورطين بجرائم إنسانية "من أي طرف كان، سواء من نفذها أو دعمها، وبالأخص ما ارتكب من جرائم في العدوان على طرابلس في الرابع من نيسان/أبريل 2019".

والأحد، اختتمت أعمال الملتقى السياسي الليبي، الذي عقد في تونس برعاية أممية، وتم خلاله الاتفاق على إجراء الانتخابات نهاية العام المقبل.

ومنذ سنوات، تعاني ليبيا صراعا مسلحا، فبدعم من دول عربية وغربية، تنازع مليشيا الجنرال الانقلابي "خليفة حفتر"، الحكومة المعترف بها دوليا، على الشرعية والسلطة، ما أسقط قتلى وجرحى بين المدنيين، بجانب دمار مادي هائل.

زمان الوصل - رصد
(10)    هل أعجبتك المقالة (8)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي