أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

إيقاف عرس في ريف حلب.. والسبب تحية لـ"بشار الأسد"

في قرية "سوسيان" - نشطاء

أفاد مراسل "زمان الوصل" في ريف حلب الشمالي، بأنّ "الجيش الوطني" أقدم ليل الأحد-الإثنين، على إيقاف أحد الأعراس الشعبية في قرية "سوسيان" بريف مدينة "الباب" شرقي حلب.

وأكدّ المراسل أنّ السبب وراء إيقاف العرس يعود إلى قيام أحد المدعويين لحضور العرس، بإطلاق تحية لرأس النظام "بشار الأسد" جهاراً في الحفل الغنائي، الأمر الذي دفع بـ"الجيش الوطني" إلى إرسال دورية إلى مكان الحفل وإيقافه بالقوة وتحطيم بعض الآلات الموسيقية.

ووفقاً لما أشار إليه مراسلنا فإنّ عناصر الدورية اعتقلوا عدداً من الأشخاص بينهم الشخص الذي قام بهذا الفعل ويدعى بـ"خالد درغام".

وتعد الحفلات الغنائية التي تقام في الأعراس أمراً مألوفاً في مناطق ريفي حلب الشمالي والشرقي، حيث يقوم أحد المدعويين خلالها بالطلب من المطرب الذي يحيي الحفل بتوجيه تحية شعبية تعرف محلياً بـ"الشوباش" لأصحاب العرس أو الحضور عبر الميكرفون وعلى الملأ لقاء مبلغ مالي يغطي جزءاً من تكاليف الحفل.

وأيدّت الأوساط المحليّة بمختلف أطيافها الإجراء الذي قام به "الجيش الوطني" في تعامله مع هذه الحادثة، لا سيما وأنّها تأتي في منطقة خارجة عن سيطرة "الأسد" الذي تسبب بتدمير مدن وبلدات سورية بأكملها فوق رؤوس سكانها إضافةً إلى تهجير من تبقى منهم بشكلٍ قسري إلى الشمال السوري.

زمان الوصل
(50)    هل أعجبتك المقالة (41)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي