أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"الاتحاد الديمقراطي" يواصل الاستيلاء على مساكن الرقة والحسكة

من الرقة - جيتي

واصلت إدارة حزب "الاتحاد الديمقراطي" الذاتية عمليات الاستيلاء على مساكن الدولة والجمعيات السكنية في مدينتي الرقة والحسكة.

وقال أحد المتضررين لـ"زمان الوصل" إن الإدارة الذاتية طلبت من 4 عائلات باخلاء الشقق مباشرة، في حين مازالوا يترقبون ماذا سيحصل في البناء المكون من 8 شقق.

وأوضح أن الأبنية الأخرى أيضا أنذرت 3-4 شقق بكل بناء بالإخلاء المباشر للمساكن، لكن العائلات مازالت موجودة، مشيرا إلى أن بناء خلف مساكنهم أخلي قبل أسابيع وسكن الشقق أشخاص من جهة "الإدارة الذاتية".

وذكرت "حملة الرقة تذبح بصمت" إن "قسد" تطالب ساكني بعض المنازل في جمعية الفرات في حي الدرعية غربي مدينة الرقة، بإخلاء مساكنهم بحجة ملكيتها "للدولة".

وأشارت إلى إرسال دوريات مساء الأمس دوريات لإخطار سكان 24 شقة سكنية بضرورة إخلائها بسرعة في المساكن الواقعة قرب" جامع الإيمان".

وتمنع إدارة الحزب السكن في أبنية مملوكة للدولة دون تجديد عقودها على أساس انتقال ملكيتها لها، كما تمنع البناء على أراضي الانتفاع التي حصل عليها الفلاحون في اطار قانون الإصلاح الزراعي.

كما أنذرت الإدارة الذاتية سكان "مساكن الضباط وصف الضباط بحي العمران وطالبتهم بإخلائها خلال يومين، رغم أن المساكن ملك خاص ودفع ثمنها لصالح مؤسسة الاسكان العسكري وفق مصدر أهلي.

وقال المصدر إنهم قدموا أوراقا تثبت الملكية للبيوت طالبوهم بإخلائها يوم الثلاثاء ثم يقدمون شكوى بالمحكمة التابعة للغدارة الذاتية حول الأمر.

وهذه الشقق عبارة عن منازل ضمن جمعيات سكنية للعسكريين دفعوا قيمتها من رواتبهم لمدة 30 عاما وأمست ملكا خاصا منذ عام 2002 م بعد تفريغها أصولا و بقرار محكمة ويملك من اشتراها عقود بيع شراء نظامية.

كما أنذرت بالإخلاء سكان 64 منازلا الشرطة بحي"الصالحية" شرقي مدينة الحسكة و مساكن "أمن الدولة" بحي "الناصرة" في الجزء الغربي.

وخلال الشهر الماضي طردت ميليشيا "آساييش" عائلات موظفي شركتي "الرصافة ورودكو" الحكوميتين من مساكن "النشوة شريعة" إلى جانب عشرات العائلات من مساكن الشرطة بحي "غويران" جنوبي مدينة الحسكة.

زمان الوصل
(44)    هل أعجبتك المقالة (39)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي