أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

ريف دمشق.. توتر أمني في "رنكوس" بعد اغتيال عميل للأسد

شاهين - نشطاء

أقدم مجهولون مساء يوم السبت على اغتيال أحد عملاء نظام الأسد في بلدة "رنكوس" الواقعة في القلمون الغربي بريف دمشق.

وقال مراسل "زمان الوصل" إن مجهولين أطلقوا الرصاص مباشرةً على المدعو "عادل شاهين" في بلدة "رنكوس"، فاخترقت عدة طلقات جسده ليفارق الحياة.

وأشار إلى أن قوات النظام استنفرت عقب وقوع الحادثة، وقامت بتسيير دوريات تابعة لفرع الأمن العسكري والفرقة الرابعة، تركزت قرب مسجد "الشيخ سعد" ومسجد "أبو بكر الصديق" وسط البلدة.

وأضاف المراسل أن حالة التوتر الأمني في المنطقة ما زالت مستمرة حتى اللحظة.

وأوضح أن المدعو "عادل" كان ضمن المشاركين بالحملة العسكرية الأخيرة على البلدة مطلع العام الجاري والتي أدت إلى مقتل العديد من أبنائها.

وجاءت الحملة نتيجة وقوع اشتباك بين وحدات تابعة للفرقة الرابعة وأخرى تابعة لميليشيا حزب الله ضد مجموعات مسلحة معارضة للنظام، عقب وقوع مجموعة مسلحة بكمين نصبته قوات النظام في الجرود الذي تقيم فيه.

زمان الوصل
(96)    هل أعجبتك المقالة (116)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي