أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

درعا.. النظام يقتل منشقا عن قواته تحت التعذيب في سجن "صيدنايا"

صورة تعبيرية - أرشيف

قضى ضابط صف منشق عن قوات الأسد تحت التعذيب في سجن "صيدنايا" سيئ الصيت، بعد أربعة شهور من الاعتقال.

وقال ناشطون إن قوات الأسد أبلغت ذوي المساعد المنشق عن قواته "أيمن عقلة عبدالرحمن الكليب"، المنحدر من بلدة "غباغب" شمالي درعا، بوفاته في سجن "صيدنايا" دون ذكر أسباب الوفاة، مشيرين إلى أنه "الكليب" اعتقل قبل أربعة شهور.

وأضاف الناشطون أن "الكليب" انشق عن النظام في بداية الثورة وانضم لصفوف الثوار، لكنه أجبر على إجراء التسوية مع النظام بعد السيطرة على الجنوب السوري عام 2018.

وأكد الناشطون أن نظام الأسد يواصل سياسة ملاحقة الذين انضموا للثورة، عبر عمليات الاغتيال والاعتقالات التي تتصاعد في كل شهر رغم أن اتفاق "التسوية" نص على إيقاف هذه العمليات وإطلاق سراح جميع المعتقلين من سجون الأسد.

زمان الوصل
(34)    هل أعجبتك المقالة (27)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي