أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

معارض يكشف عن تنسيق روسي أردني لطرد ميليشيات إيران من جنوب سوريا

أرشيف

كشف معارض سوري أن قائد اللواء الثامن في الفيلق الخامس "أحمد العودة" زار العاصمة الأردنية عمان برفقة وفد روسي الأسبوع الفائت، بهدف التنسيق لطرد المليشيات الإيرانية من المنطقة، وفتح معبر "جابر – نصيب" الحدودي بين الأراضي الأردنية ومحافظة درعا جنوبي سوريا.

ونقلت صحيفة "العربي الجديد" عن الدكتور "إبراهيم الجباوي" عضو هيئة التفاوض السورية قوله إن "الزيارة جاءت بعد فشل القوات الروسية في إبعاد المليشيات الإيرانية من المناطق الواقعة قرب الحدود الأردنية، مشيراً إلى أن الاتفاق الذي تم توقيعه بين روسيا وأميركا عام 2018 نصّ على إبعاد تلك المليشيات مسافة 60 كيلومتراً عن الحدود الأردنية والإسرائيلية.

وأضاف "الجباوي" أن ذلك أدى إلى سيطرة المليشيات على مناطق واسعة في الجنوب السوري، منها نقاط قريبة من الحدود الأردنية - السورية، وقد بدا هذا واضحاً في قيام تلك المليشيات بزعزعة الأمن والاستقرار في المنطقة، وازدياد وتيرة الاغتيالات إضافة إلى المواجهات المفتعلة بين أهالي درعا والسويداء.

وأشار أن "من أبرز المشكلات التي سببها الوجود الإيراني إغلاق معبر (جابر – نصيب)، الذي يربط المنطقة بالخليج العربي، والذي سيطرت عليه الفرقة الرابعة المدعومة من إيران منذ عام 2018، ما أدى إلى توقف حركة التجارة بين البلدين، وتضرّر سكان الجنوب السوري من تبعات ذلك".

وأوضح أن هناك "هواجس أمنية لدى الأردن من عمليات تهريب المخدرات عن طريق تلك المليشيات إلى الأراضي الأردنية ومنها إلى الخليج، إضافة إلى تهريب الإرهابيين والأسلحة، كما أن الجانب الأردني ضامن للفصائل التي وقّعت على التسويات في المنطقة، وهي ملزمة بحمايتها من بطش تلك المليشيات".

وبيّن أن "فتح المعبر الحدودي مهم لروسيا في هذه المرحلة، وبخاصة بالتزامن مع المؤتمر الذي تدعو إليه من أجل إعادة اللاجئين، كما يعتبر ضرورياً لإدخال المساعدات للجنوب السوري مع تردّي الواقع المعيشي هناك، وارتفاع أسعار المواد الأساسية كالخبز والمحروقات".

واستبعد "الجباوي" أن يتم نشر عناصر تابعة للواء الثامن في المعبر، لكنّه أكد أن "ثمّة دعماً قادماً للفصيل، كونه اكتسب سمعة جيدة بين مدنيي المنطقة، وينتسب إليه معظم العناصر الذين كانوا في صفوف المعارضة قبل التسوية في عام 2018".

زمان الوصل - رصد
(78)    هل أعجبتك المقالة (77)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي