أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مظاهرات رغم تحذيرات الشؤون الدينية بالرقة

من المظاهرات - نشطاء

تظاهر المئات من سكان الرقة يوم الجمعة رفضا لتصريحات الرئيس الفرنسي "إيمانويل ماكرون" حول إعادة نشر رسوم كاريكاتورية تستهزئ بالرسول عليه الصلاة والسلام.

وأفاد مصدر محلي بخروج مئات المدنيين بمظاهرة عقب صلاة الجمعة في جامع "الفواز" بمدينة الرقة احتجاجا على الإساءة للنبي محمد (ص) رددوا فيها شعارات تؤكد على أنهم يتبعون الرسول إلى الأبد.

وقال لـ"زمان الوصل" إن المتظاهرين جابوا شوارع المدينة الخاضعة لسيطرة ميليشيا "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، مشيرا إلى خروج متظاهرين للسبب ذاته من مساجد "الحمزة، الرضوان، الفرقان وسلمان الفارسي" مدينة "الطبقة".

وأوضح أن عناصر وحدات "الانضباط العسكرية" التابعة لميليشيا "قسد" اعتقلت مجموعة أشخاص صعدوا على سطح كنيسة في الجزء الغربي من مدينة "الطبقة" وأنزلوا الصليب، عقب تفريقها بالرصاص قرابة 10 أشخاص احتجوا على تمسك فرنسا رسميا بعرض صور مسيئة للنبي محمد (ص) في الميادين العامة.

ويأتي هذا رغم إدانة مؤسسة الشؤون الدينية بالرقة التابعة لمجلس "سوريا الديمقراطي" (مسد)، الرسوم المسيئة تحت ذريعة حرية التعبير عن الرأي، وتهجمها على الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان"، وعلى "الدولة العثمانية" بحجة تأجيج الفتن بالمنطقة.

زمان الوصل
(11)    هل أعجبتك المقالة (12)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي