أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مصدر عسكري: 50 ضابطا وعنصرا ثمن خروقات قوات الأسد في الشمال المحرر

أرشيف

قال "أبو خالد الشامي" المتحدث العسكري باسم "هيئة تحرير الشام" إن "جبهات الشمال المحرر شهدت خلال المدة الأخيرة عدة محاولات تسلل لقوات الأسد والميليشيات المرتبطة بروسيا على المناطق المحررة، رافقها قصف مدفعي وصاروخي مكثف، قضى وجُرح فيه العشرات من الأهالي المدنيين، بالإضافة إلى عشرات الغارات لطيران الاحتلال الروسي التي استهدفت عدة مدن وبلدات مأهولة بالسكان في منطقة خفض التصعيد الرابعة إدلب وما حولها".

وأشار "الشامي" إلى أن "غرفة عمليات الفتح المبين قامت بدورها وعلى مدار أكثر من شهر بالرد على خروقات قوات الأسد وحليفه الروسي فنجحت في تدمير 12 موقعا عسكرياً لمصادر نيران العدو، تسبب ذلك الاستهداف بخروجها عن الخدمة وإخلاء ما بقي من الأسلحة الأخرى".

وأضاف "الشامي" أن "سرايا القناصين التابعة لغرفة العمليات تمكنت خلال الفترة المذكورة من قنص ما يزيد عن 50 عنصراً وضابطاً من ميليشيات قوات الأسد وروسيا وإيران بسلاحي القنص النهاري والليلي على جبهات ريف إدلب الجنوبي وتحديداً على تخوم منطقة جبل الزاوية".

ولفت "أبو خالد" إلى أن "استفزازات الاحتلال الروسي وميليشياته على المناطق المحررة تتواصل، وإن دفاع الفصائل الثورية وعموم المقاتلين الثوار عن أرضهم ودينهم وشرفهم يتواصل أيضا وبشكل أفضل ولن يضيع حق وراء مطالب".

زمان الوصل
(47)    هل أعجبتك المقالة (41)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي