أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

عصابة سرقة تقتل شابا من السويداء في ليبيا

أبو زيدان

قتلت عصابة مسلحة شابا من السويداء يوم الخميس الماضي، في إحدى المدن الليبية، التي يقيم فيها منذ سنوات بقصد العمل.

وقالت شبكة "السويداء 24"، إن الشاب "أيهم تركي أبو زيدان" المنحدر من قرية "العجيلات" بريف السويداء الشرقي والبالغ 30 عاماً، لقي حتفه في ليبيا صباح اليوم الخميس، إثر إصابته بطلق ناري وسط ظروف غامضة، أثناء توجهه إلى العمل مع شقيقه.

وأضافت نقلا عن عائلته أن عصابة مسلحة اعترضت طريق "أيهم" وشقيقه عندما كانا يستقلان سيارة في ساعات مبكرة، قاصدين مكان عملهما، حيث يعملان بمجال البناء، إذ اعترضهما أفراد العصابة بقصد السلب، وأطلقوا النار على "أيهم" ليفارق الحياة متأثراً بجراحه.

وأشارت إلى أن شقيق "أيهم" نجا من الحادثة، وقام بإسعاف شقيقه قبل أن يتوفى، موضحة أن الضحية وشقيقه مغتربان منذ 6 سنوات في ليبيا بقصد العمل، ويتمتعان بسمعة حسنة لدى جميع من يعرفهما.

ولفتت الشبكة إلى أن شابين مغتربين من محافظة السويداء في ليبيا، لقيا حتفهما قبل شهور في حادثتي سلب منفصلتين بليبيا التي تعاني من ظروف أمنية متردية.

زمان الوصل
(10)    هل أعجبتك المقالة (8)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي