أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مصرع ضباط للأسد في ريفي حلب واللاذقية

أرشيف

نعت صفحات موالية للأسد عددًا من الضباط من تشكيلات مختلفة، لقوا حتفهم يوم الأربعاء، بريف حلب الشرقي وبريف اللاذقية الشرقي بطرق مختلفة.

وفي التفاصيل، قُتل الملازم أول "علي حموده" العامل ضمن فوج "الطراميح" التابع لـ"الفرقة 25 مهام خاصة" صباح اليوم، إثر انفجار لغم أرضي في البادية السورية بالقرب من منطقة "السفيرة" شرق حلب.

كما قُتل ثلاثة ضباط وهم: الملازم أول "يعرب رحال" من قرية "حلة عارا" بريف جبلة، والملازم أول "موسى العلي"، والملازم أول "يزن عبدالله" اليوم الأربعاء، وهم يعملون ضمن تشكيلات القوات الخاصة في جيش الأسد، إثر استهداف مقراتهم العسكرية بقذائف المدفعية من قبل المقاومة السورية رداً على الخروقات اليومية المستمرة في منطقة "خفض التصعيد الرابعة" (إدلب وما حولها).

ونعت قوات النظام يوم أمس عددًا من العناصر والضباط من "الفرقة 25 مهام خاصة"، و"الدفاع الوطني" الذين لقوا حتفهم في البادية على أيدي خلايا تنظيم "الدولة" بعد نصب عدة كمائن وزرع ألغام شرق سوريا.

زمان الوصل
(22)    هل أعجبتك المقالة (22)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي