أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

المعارض الروسي "نافالني" ينشر صورة تشير إلى تحسن حالته

نشر زعيم المعارضة الروسية "أليكسي نافالني"، الثلاثاء، صورة لنفسه في مستشفى بألمانيا، وقال إنه بات قادرا على التنفس دون مساعدة، بعد تعرضه للتسمم بغاز أعصاب.

صورة "نافالني 44 عامًا"، هي الأولى منذ نقله إلى برلين لتلقي العلاج في مستشفى "شاريتيه" بعد يومين من مرضه على متن رحلة داخلية في روسيا في 20 آب/أغسطس.

وكتب "نافالني"، يوم الثلاثاء، في صورة التي نشرها على صفحته على إنستغرام: "مرحبًا، انا نافالني. اشتقت إليكم. ما زلت غير قادر على فعل الكثير، لكن تمكنت بالأمس من التنفس بمفردي طوال اليوم".

وظل "نافالني" في غيبوبة مستحثة لأكثر من أسبوع حيث كان يخضع للعلاج من السموم قبل أن يعلن مسؤولو المستشفى منذ أسبوع تحسن حالته بدرجة تسمح بخروجه من وحدة العناية الفائقة.

وأعلن المستشفى الاثنين رفع أنبوب التنفس الصناعي وقدرة نافالني على مغادرة سريره "لفترات قصيرة".

وفي الصورة، يظهر "نافالني" وهو يعانق زوجته "يوليا" ويحيط به طفلاه وهو يجلس منتصبًا في سريره مرتديًا ثياب المستشفى.

وكتب: "بمفردي، لا مزيد من المساعدة، ولا حتى صمام في حلقي. أحببت ذلك كثيرًا. إنها عملية رائعة لا يعلم قيمتها الكثيرون".

زمان الوصل
(9)    هل أعجبتك المقالة (8)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي