أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

أهالي "رأس العين" يحتجون على انتهاكات الفصائل العسكرية

من المظاهرات - نشطاء

تظاهر مئات المدنيين يوم الجمعة احتجاجا على اعتداء عناصر "الشرطة العسكرية" على امرأة بمنطقة "رأس العين" الخاضعة لسيطرة الجيشين التركي والوطني السوري شمال الحسكة.

وأفاد مصدر أهلي بخروج المئات من سكان قرى الريف الشرقي لمدينة "رأس العين" احتجاجا على اعتداء عناصر من "الشرطة العسكرية على امرأة في قرية "مضبعة"، مشيرا إلى أن النساء والأطفال شاركوا بالمظاهرة مع الرجال والشبان الذين قدموا من معظم الريف الشرقي مطالبين بوقف انتهاكات الفصائل بحق الأهالي.

وقال المصدر لـ"زمان الوصل" إن الأهالي طالبوا أيضا بمحاسبة من مد يده على النساء من عناصر "المباحث والدوريات" بالشرطة العسكرية الذين داهموا منازل القرية مرات عدة خلال اليومين الماضيين بحجة ملاحقة "سجين هارب" وسرقوا الأموال و وقطع من أثاث المنازل.

وأشار إلى أن مكان التظاهر على طريق القرية ليس بعيدا عن القواعد التركية في "الداوودية" و"باب الخير" قرب الجبهة الشرقية لمنطقة "نبع السلام".

وساد التوتر بين عشيرة "الغراجنة" أحد فروع قبيلة "البكارة" وبين "الشرطة العسكرية" على خلفية اعتداءأحد عناصر الشرطة على امرأة خلال مداهمة قرية "مضبعة" شرق "رأس العين" بحثا عن شخص مطلوب.

زمان الوصل
(108)    هل أعجبتك المقالة (88)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي