أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

بعد محاولات تقدم بموافقة روسية.. تركيا تنشئ نقطة عسكرية على تخوم الساحل

أنشأ الجيش التركي يوم الأحد، نقطة عسكرية جديدة له في جبل الأكراد بريف اللاذقية، وذلك رداً على محاولات تقدم قوات الأسد والميليشيات الإيرانية بدعم جوي وأرضي روسي.

وأوضح مراسلنا أن الجيش التركي أنشأ صباح اليوم نقطة عسكرية ضخمة في "تلة الراقم" المطلة على "تلة الحدادة" ضمن جبل الأكراد بريف اللاذقية الشرقي، والتي حاول النظام والميليشيات المساندة له التقدم عليها أكثر من 6 مرات خلال هذا الأسبوع دون إحراز أي تقدم، بالتزامن مع شن عددٍ من الغارات الجوية الروسية بطائرات أقلعت من قاعدة "حميميم" الجوية في جبلة.

وأشار مراسلنا إلى أن الجيش التركي عزز النقطة بعربات عسكرية ودبابات متطورة، ومدافع ميدانية، ومعدات لوجستية، وعدد من العناصر والضباط التابعين للقوات الخاصة التركية، وصهاريج وقود، وشاحنات ذخائر، مع بدء الجرافات العسكرية برفع سواتر ترابية وحفر خنادق على أسوار ومحيط النقطة.

كما عزز الجيش التركي بعض النقاط التابعة له في منطقة "جبل الزاوية" جنوب إدلب بمدافع ثقيلة وشاحنات محملة بالذخائر واللوجستيات وصهاريج الوقود.

وقصفت مدفعية الجيش التركي وغرفة عمليات "الفتح المبين" مواقع لقوات الأسد عصر اليوم في كل من "معرة النعمان، وكفرنبل" وتلمنس" جنوب شرق إدلب، وذلك رداً على الخروقات المتكررة من قبل قوات النظام والميليشيات المساندة له.

ومع استمرار قوات الأسد والميليشيات الإيرانية بحشد قواتها على تخوم جبل الزاوية وريف اللاذقية وريف حلب، لا تزال المناطق القريبة من خطوط التماس تشهد حركات نزوح باتجاه المناطق والمخيمات الحدودية خشية ارتكاب مجازر بحقهم من قبل الطائرات الحربية الروسية ومدافع وراجمات الميليشيات المساندة لها على الأرض.

محمد كركص - زمان الوصل
(16)    هل أعجبتك المقالة (17)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي