أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"كورونا" تُصيب ناشطا إعلاميا في إدلب

أرشيف

أعلن مختبر الترصد الوبائي في إدلب عن تسجيل حالتين اليوم الأربعاء إيجابيتين ضمن محافظة إدلب، بعد إجراء 63 تحليلا اليوم ضمن المناطق المحررة شمال غرب سوريا.

وكان من بين المصابين بالفايروس اليوم ناشط إعلامي مخالط لوالدته التي تعافت من الإصابة قبل أيام، ووضعه الصحي مستقر وفي صحة جيدة، ليصل عدد الحالات الإيجابية ضمن المناطق المحررة 40 حالة منذ بداية انتشاره تعافى منها حالة واحدة اليوم و23 حالة سابقة.

وعملت القوى الأمنية على فك الحجر الصحي عن مدينة "سرمين" شرق محافظة إدلب، وذلك بعد شفاء معظم الحالات التي سُجلت بداخلها بعد انتشار الفايروس عن طريق امرأة قادمة من مناطق سيطرة قوات الأسد عن طريق التهريب.

يشار إلى أنه يوم أمس الثلاثاء تم تسجيل حالتين جديدتين من المخالطين للعنقود الجديد في منطقة "الراعي" شمال حلب، بالتزامن مع استمرار إجراء التحاليل لكافة المخالطين لهم وتطبيق الحجر الصحي عليهم.

زمان الوصل
(11)    هل أعجبتك المقالة (11)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي