أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

رصاصة طائشة تقتل لاجئاً سورياً في بيروت

الحجي

قضى اللاجئ السوري "عمار حسن حمو الحجي" (35 عاما) ، إثر تعرضه لطلقة من سلاح حربي أدت إلى مقتله على الفور أول أمس الأحد.

وذكر صديق الضحية "وسيم معروف" لمراسل "زمان الوصل" أن "عمار" كان في زيارة لأقاربه في منطقة "الجناح" في ضواحي العاصمة بيروت، وأثناء صعوده على درج البناية "المكشوف" أصيب بطلقة من سلاح حربي، تسببت في تمزيق أحشائه، ومعدته، ما تسبب بوفاته على الفور.

ورجح محدثنا، الذي كان متواجداً لحظة إصابة "عمار"، أن يكون مصدر الطلقة من مخيم "شاتيلا" للاجئين الفلسطينيين القريب من مكان الحادثة، نافياً أن تكون الحادثة مقصودة، بل كانت نتيجة للرصاص الطائش الذي أطلقه شخص ما من داخل المخيم.

يذكر أن الضحية السوري من قرية "تل عرن" التابعة لمنطقة "السفيرة"، جنوب شرق حلب، ويقيم في منطقة "الجناح" في ضواحي العاصمة بيروت، متزوج ولديه 3 بنات وطفل.

زمان الوصل
(22)    هل أعجبتك المقالة (24)

الاطفال سيربون في فقر

2020-08-04

ننصح ولدين لكل عائلة و استخدام وسائل تنظيم الاسرة على الاقل يمنح اسرته وضع افضل بزمن الازمات.


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي