أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

السماح لحاملي الإقامة العراقية بالعودة بعد توقف بسبب "كورونا"

من اعتصام المعبر - نشطاء

أعلنت إدارة معبر "المالكية" الحدودي يوم الثلاثاء إنها ستسمح بعودة السوريين ممن لديهم إقامات في إقليم شمال العراق خلال أيام محددة، في وقت تصاعدت القلق من انتشار فيروس "كورونا" المستجد بسبب تسجيل إصابات جديدة بالحسكة.

وذكرت إدارة معبر "سيمالكا (التونسية – فيش خابور) الحدودي إنها ستسمح لحاملي الإقامة العراقية بالعودة إلى إقليم كردستان العراق، وذلك يومي الأربعاء والخميس قبيل اغلاقه بمناسبة عيد الأضحى المبارك حتى الثلاثاء التالي، مشيرة إلى أن القرار يشمل المقيمين في منطقتي "أربيل وسليمانية" فقط مع تأجيل باقي المناطق إلى ما بعد العيد.

ونوهت إلى السماح للمسافر باصطحاب قطعة واحدة من الأمتعة نظرا لنقلهم بالحافلات الى مناطق إقامتهم، بعد مدة من اغلاق المعبر في اطار الاجراءات الاحترازية من انتشار فيروس "كورونا".

وكان عشرات العالقين على الحدود نظموا اعتصاما خلال اليومين الماضيين مطالبين بالسماح لهم بالعودة إلى عائلاتهم شمال العراق، في حين أخرت إدارة المعبر عملية العودة بحجة تجهيز المخبر والإجراءات الوقائية من "كورونا".

وكانت الإدارة الذاتية الكردية أعلنت عن ارتفاع عدد المصابين بفيروس "كورونا" بمناطق سيطرتها إلى 8 بعد تسجيل 6 إصابات جديدة في مناطق "الحسكة والقامشلي واليعربية" واخضعت 88 شخصاً من المخالطين للحالات المصابة، للحجر المنزلي لمدّة أسبوعين، مشيرة إلى أن أغلب الحالات من الوافدين عبر المعابر والمطارات في المنطقة.

كما أكد مصدر من مشفى "رأس العين الوطني" الاشتباه بإصابة مفتي رأس العين "عزالدين محمد خطاب" بفيروس "كورونا المستجد" وستكون أول حالة معلنة بمنطقة "نبع السلام" في حال ظهرت نتائج الفحوص إيجابية.

زمان الوصل
(24)    هل أعجبتك المقالة (21)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي