أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

حماة.. جريمة مروعة قرب حاجز لقوات الأسد

حماة - جيتي

استيقظ أهالي مدينة حماة صباح اليوم الأربعاء على جريمة مروعة بحق إمرأة مسنّة وجدت مقتولة داخل منزلها بالسلاح الأبيض.

وقال مراسل "زمان الوصل" إن الجريمة وقعت بالقرب من مسجد "الزبير بن العوام" داخل حي "الأربعين" أحد أحياء مدينة حماة بحق سيدة مسنّة عمرها يتجاوز 70 عاماً، حيث طعنت بـ8 طعنات بأداة حادة.

وأكد مراسلنا أن المجرمين انتهزوا فرصة غياب ابنها الوحيد عن المنزل وذهابه للعمل ليدخلوا للمنزل قرابة الساعة السابعة صباحا بهدف سرقة مصاغ الذهب وجهازها الشخصي وبعض الأموال في المنزل.

وأفاد بأن الجريمة أثارت الشكوك واستغراب أهالي الحي لجرأة المجرمين باقتحام المنزل على اعتباره قريب جدا من حاجز عسكري لقوات النظام ورجحوا أن يكون عناصر الحاجز أنفسهم هم من قاموا بهذه الجريمة.

وأضاف مراسلنا أن دوريات الأمن الجنائي فرضت طوقا أمنيا حول المنطقة المذكورة، وقامت باستجواب الجيران وأصحاب المنازل المجاورة لمنزل المغدورة لتحديد ومعرفة من قاموا بالجريمة.

يذكر أن مناطق سيطرة النظام تعيش فلتانا أمنيا، حيث يتم تسجيل جريمتي قتل أو أكثر بهدف السرقة كل شهر، وذلك لعدم قدرة النظام على الضبط والسيطرة حتى على عناصره وضباطه.

زمان الوصل
(50)    هل أعجبتك المقالة (45)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي