أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

وقع الفأس بالرأس.. أب يقتل طفله في ريف "منبج"

أقدم أب على قتل ابنه بفأس على رأسه في ريف "منبج" الجنوبي، وأفاد ناشطون بأن المدعو "أحمد فواز شبلي الحميدي" أقدم مساء الأربعاء 15/ 7 /2020 على قتل ابنه "عبد الله" من زوجته الثانية الذي لم يتجاوز الحادية عشرة من عمره لأنه لم ينجز ما طلبه منه من تعشيب للبستان الذي يملكه جوار المنزل في قرية "الكلب" بريف "منبج".

وفي التفاصيل التي روتها صفحة "الرقة أهلنا" فإن الجاني عاد إلى منزله ظهيرة يوم الجريمة ووجد أن أولاده لم ينجزوا ما طلبه منهم فبدأ بضرب ابنه "عبد الله" على بطنه أولاً، ثم على رأسه بفأس حاد، وبعد أن بدأ الدم ينزف أخذه إلى المنزل وعاود ضربه بكبل كهربائي (كرباج) ليعترف أنه لم يكن يعمل ما طلبه منه.

وتابع المصدر أن جاراً للعائلة سمع الصوت وجاء يستفسر فوجد الطفل ينزف وطلب من الأب إسعافه إلى المشفى، ولكن الأب رفض فأخذه الجار إلى صيدلية في قرية "الكجك"، وعندما وجدها مغلقة أعاده إلى المنزل ووضع الطفل المصاب في غرفة وأغلق الباب عليه مانعاً أشقاءه من رؤيته وبدأ الطفل يصرخ " آخ آخ يابابا أريد أموت افتحلي" ولكن الأب –حسب المصدر- لم يحرك ساكناً وظل الطفل على هذه الحال إلى أن فارق الحياة فقام القاتل بدفنه في حديقة منزله وبعد ثلاثة أيام خرجت رائحة كريهة من الجثة فقام الأب القاتل بإخبار إخوته وأولاد عمه عن الجريمة ليقوموا بمساعدته في دفنه مرة أخرى في قرية "الشبالي" القريبة ومنهم "خليل محمد الشبلي" و"أحمد حميدي الشبلي" (زوج أخته) الذين تواريا عن الأنظار بعد دفن الطفل.

ونقل ناشطون أن القاتل "الحميدي"، بعد إلقاء القبض عليه والتحقيق معه، اعترف بارتكابه جريمة قتل بحق شقيقه قبل 13 سنة حيث قتله بسلاح "بمبكشن" لخلاف على الوراثة.

فارس الرفاعي - زمان الوصل
(38)    هل أعجبتك المقالة (30)

اسامة محمد

2020-07-23

حسبي الله ونعم الوكيل.


شيء مرعب الوحشية و اللانس

2020-07-24

شيء مرعب الوحشية و اللانسانية عند المسلمين.


التعليقات (2)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي