أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

طلاب سوريا الأحرار يعقدون مؤتمرهم التأسيسي الأول في اسطنبول

من المؤتمر - نشطاء

عقد اتّحاد الطّلبة السوريّين الأحرار منذ أيام مؤتمره التأسيسي الأول في مدينة إسطنبول التركية، بحضور فيزيائي وإلكتروني لممثلين منتخبين من قبل 55 تجمّعاً طلابيّاً سوريّاً لجامعات الدّاخل السوري وتركيا وأوروبا وبلدان أخرى. وأشار عضو اللجنة التأسيسية في اتحاد الطلبة السوريين الأحرار"أمجد الساري" لـ"زمان الوصل" إلى أن المؤتمر الذي عُقد يوم الخميس الماضي تناول الحديث عن فكرة تأسيسه ورؤيته وأهدافه، وتم على هامش المؤتمر إعلان أسماء الفائزين في مسابقة طلاب الثورة الشهداء التي أطلقها الاتحاد في مجال التقرير الصحفي والمقال والمدونة الإلكترونية وأفضل قصيدة عن المعتقلين وأفضل صورة "عمل تطوعي" وأفضل فكرة إبداعية لمشروع طلابي، كما عُرض فيديو لشخصيات ورموز بينهم فنانون وحقوقيون ومخرجون، تحدثوا فيها عن أهمية العمل الطلابي، بالإضافة إلى فيلم وثائقي قصير تحدث عن تاريخ الحراك الطلابي في سوريا.

ولفت "الساري" إلى أن الاتحاد الذي تم تأسيسه عام 2019 يضم كيانات موجودة ضمن الجامعات في الداخل السوري وتركيا وأوروبا وعدة دول أخرى، وسيعمل الاتحاد على التنسيق فيما بين تلك الاتحادات من أجل خدمة الطلبة السوريين وتمثيلهم وتحقيق مصالحهم وتطلعاتهم، وتفعيل الدور الطلابي وتنشيطه في مختلف الأصعدة للتأثير بشكل أكبر في الأحداث الاجتماعية والعلمية والوطنية.

كما يسعى الاتحاد، حسب الساري، أيضاً إلى تنمية دور الشباب الجامعي السوري في الحراك المجتمعي، مع الحفاظ على الاستقلالية، وتعزيز الهوية الوطنية للشباب السوري، والرقي بالطلبة السوريين من الناحية العلمية والأكاديمية، وتوحيد الحراك السوري في الجامعات داخل سوريا وخارجها، ويهدف الاتحاد -كما جاء في التعريف به إلى "تنسيب التجمعات الطلابية السورية المنتخبة في الجامعات حول العالم" و"توحيد جهود الطلاب للحفاظ على مصالحهم المادية والمعنوية داخليا ً وخارجياً" و"تفعيل الدور الطلابي وتنشيطه في مختلف الأصعدة للتأثير بشكل أكبر في الأحداث الاجتماعية والعلمية والوطنية، و"التشبيك الريادي بين الطلبة الفاعلين من الشباب الجامعي" باعتباره ممثلاً لهم أمام السلطة والرأي العام.
ومن المتوقع أن يُعقد مؤتمر عام بعد شهر ونصف من الآن، يتضمن إجراء انتخابات لمجلس إدارة الاتحاد والهيئات الأخرى.

فارس الرفاعي - زمان الوصل
(33)    هل أعجبتك المقالة (19)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي