أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

لاجئ سوري يقضي غرقاً في نهر "تايمز" البريطاني

من عمليات الإنقاذ

لقي لاجئ سوري حتفه غرقاً في نهر التايمز في المملكة المتحدة بعد محاولته إنقاذ صديق له أثناء غرقه هو الآخر، وأشارت صحيفة "الديلي ميل" البريطانية على موقعها إلى أن الشاب "إياد الريابي" 31 عاماً عرّض نفسه للخطر بعد سقوط صديقه "محمد الصفدي" في قرية كوكهام بمنطقة بيركشاير مساء الثلاثاء الماضي، وكثفت طوارىء الإنقاذ من جهودها في العثور على جثته دون جدوى، فيما تمكن أصدقاء "الصفدي" من إنقاذه، لكنه كان فاقداً للوعي وبحاجة إنعاش قلبي رئوي قبل أن يتم نقله إلى المستشفى بحالة خطرة.

وكان الشابان ضمن مجموعة من ستة أصدقاء سافروا من أوكسبريدج في ميدلسكس لقضاء فترة بعد الظهر على ضفاف النهر، وقال الشاب "عمر صوايا" إن "محمد" لم يستمع لإنذار الشرطة فقرر الغوص في الماء، لكنه لم يلبث أن غرق وغطس إياد في الماء لمحاولة إنقاذه لكنه لم يظهر على السطح ولم يره أحد منذ ذلك الحين.

ولجأ إياد وهو من مدينة درعا في سوريا إلى بريطانيا ليعيش في مدينة أوكسبريدج -غرب لندن- منذ حوالي ثمانية أشهر وهو أب لخمسة أولاد.

زمان الوصل
(45)    هل أعجبتك المقالة (33)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي