أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

النظام يحرق بساتين جنوب دمشق تمهيدا للبدء بمشروع "باسيليا سيتي"

أضرم عناصر تابعون لفرع أمن المنطقة، السبت الماضي، النار في بساتين "حي العسالي" ما أدى لاحتراق مساحات من البساتين المزروعة بالأشجار، وفق "مركز الغوطة الإعلامي".

وأكد المركز نقلا عن مصادر خاصة أن الحرائق استمرت فترة من الزمن دون أن تتدخل سيارات الإطفاء لإيقافها، نافيا رواية إعلام النظام التي تدعي أن اندلاع الحرائق جاء نتيجة ارتفاع درجات الحرارة، مشددا أن درجة حرارة الجو معتدلة ويستحيل أن تتسبب في نشوب الحرائق.

وكشفت المصادر أن السبب الحقيقي لافتعال النظام لهذه الحرائق، مبينةً أنها تأتي ضمن خطوات التمهيد لإنشاء مشروع "باسيليا سيتي" السكني المقرر إنشاؤه في منطقتي "القدم والعسالي"، وما يجاورها بما يزيد عن مساحة 9 كم مربع.

وقال: "بعد أن دمرت ميليشيات النظام مئات المنازل، تسعى الآن لطمس معالم المنطقة وإنهاء ارتباطها بأصحابها الأصليين"، مضيفا أن النظام هجر قسرياً أهالي حي "العسالي" منتصف عام 2018، ومنع القاطنين في مناطق سيطرة النظام من العودة إلى منازلهم.

وكان مجلس محافظة دمشق قد نشر في في 26 آذار/مارس 2018 مخططاً لمشروع "باسيليا" والذي يضم حيي "العسالي والقدم" حتى شارع "الثلاثين" بمخيم "اليرموك".

زمان الوصل
(15)    هل أعجبتك المقالة (16)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي