أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

انخفاض قياسي جديد للعملة الإيرانية أمام الدولار الأمريكي

أرشيف

سجلت العملة الإيرانية انخفاضا قياسيا جديدا أمام الدولار الأمريكي، إذ وصل سعر الدولار الأميركي أمس الخميس إلى 188 ألفا و200 ريال إيراني، بارتفاع نسبته 20 بالمئة مقارنة بالأسابيع القليلة الماضية.

وحتى الأحد، كان الدولار أقل من 180 ألف ريال، لكنه ارتفع خلال التعاملات التجارية في السوق الإيراني المفتوح بين المواطنين وتجار العملة.
والعملة الرسمية في البلاد هي الريال الإيراني وينقسم إلى مئة دينار.

ووضعت سنتان من العقوبات الاقتصادية الأميركية وأربعة شهور من وباء كورونا ضغطا هائلا على الاقتصاد الإيراني، واضطرت طهران إلى إنفاق احتياطاتها من العملة الأجنبية وطبع الأموال.

وكان موقع "راديو فردا" قد أفاد الإثنين بأن المعروض النقدي في البلاد قد نما بنسبة 31 بالمئة من آذار مارس/2019 إلى آذار مارس/2020، ما أدى إلى زيادة التضخم وتآكل قيمة الريال.

وارتفعت الديون الحكومية للبنوك بنسبة 20 بالمئة، لتصل إلى 4 آلاف تريليون ريال، أي زيادة بأكثر من الضعفين بالمقارنة بما كانت عليه قبل خمسة أعوام.

وزعم رئيس البنك المركزي قبل أسبوع بأن سوق العملة مستقر، حيث أصر على أن البنك كان قادرا على منع خفض قيمة العملة مرة أخرى.

وكان البنك قد حظر في أول حزيران يونيو، حمل المواطنين أكثر من 10 آلاف يورو من العملة الأجنبية.

زمان الوصل - رصد
(30)    هل أعجبتك المقالة (29)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي