أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

درعا.. الحرائق تلتهم عشرات الدونمات ومجهولون يغتالون عنصرا سابقا في "الحر"

الحرائق اندلعت بعشرات الدونمات المزروعة بالقمح والشعير - نشطاء

التهمت النيران، أمس الجمعة، مساحات واسعة من الأراضي المحيطة في بلدة "قيطة" بريف درعا الغربي، متسببة بإحداث خسارة كبيرة في المحاصيل الزراعية.

وأكدت مصادر محلية لـ"زمان الوصل" أن الحرائق اندلعت بعشرات الدونمات المزروعة بالقمح والشعير، مشيرة إلى أنها بفعل فاعل هدفه زيادة معاناة المدنيين الذين باتوا لا يجدون ما يسد رمقهم، بسبب الأوضاع الاقتصادية المتدهورة في البلاد.

وشددت المصادر على أن المدنيين هرعوا إلى الأراضي، محاولين بما أوتوا من وسائل بدائية وبسيطة إخماد الحريق، لافتين إلى أن فوج الإطفاء التابع للنظام لم يتجاوب مع نداءاتهم.

وكانت عشرات الحرائق اندلعت في الأيام والأسابيع الماضية في مئات الدونمات في "درعا البلد، ونوى، وسحم الجولان، وجلين، الطيبة" وغيرها من المناطق المزروعة بأشجار الزيتون والحبوب المتنوعة.

من جهة ثانية، اغتال مجهولون مساء أمس المقاتل السابق في صفوف المعارضة المسلحة "محمد سمير الكور" بالقرب من منطقة "النخلة" بدرعا البلد. وقال ناشطون إن ملثمين مجهولين أطلقوا النار على "الكور" ما أدى ذلك إلى مقتله على الفور، مؤكدين أنه رفض الانضمام إلى قوات الأسد أو الميليشيات الموالية لروسيا.

وأشار الناشطون إلى أن شقيق القتيل "فهد سمير الكور" كان قد اغتيل بذات الطريقة في شهر شباط/فبراير الماضي، دون معرفة الفاعلين أو من يقف وراءهم.

وكانت مدينة "درعا البلد" وبلدة "الجيزة" شهدتا يوم أمس مظاهرات بعد صلاة الجمعة، طالبتا برحيل نظام الأسد، ونددتا بالأوضاع الاقتصادية المتردية التي يعيشها السوريون.

وأكد المتظاهرون تضامنهم مع الحراك الثوري لأبناء السويداء، مشددين على ضرورة طرد الميليشيات الإيرانية من سوريا، والإفراج الفوري عن المعتقلين.

زمان الوصل
(58)    هل أعجبتك المقالة (58)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي