أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الليرة تقلّص مكاسبها.. لكنها تتحسن، لليوم الثاني على التوالي


قلّصت الليرة السورية مكاسبها، بعد عصر الأربعاء، وتراجعت لصالح الدولار، بصورة رئيسية في دمشق، ومناطق سورية أخرى. لكن في حصيلة يومية، سجلت الليرة تحسناً، لليوم الثاني على التوالي.

ومقارنة بإغلاق الثلاثاء، وفي حصيلة تعاملات الأربعاء، تراجع "دولار دمشق"، 300 ليرة، ليصبح ما بين 2300 ليرة شراء، و2400 ليرة مبيع.

فيما تراجع "دولار حلب"، 250 ليرة، ليصبح ما بين 2250 ليرة شراء، و2350 ليرة مبيع.

وتراجع الدولار في درعا، 300 ليرة، ليصبح ما بين (2330 – 2350) ليرة شراء، و(2355 – 2375) ليرة مبيع.

أما في ريف حلب الشمالي، فتراجع الدولار، 75 ليرة، ليصبح ما بين 2600 ليرة شراء، و2650 ليرة مبيع.

وتراجع الدولار في إدلب، 100 ليرة، ليصبح ما بين 2600 ليرة شراء، و2700 ليرة مبيع.

وبالعودة إلى دمشق، تراجع اليورو، في حصيلة تعاملات الأربعاء، 350 ليرة، ليصبح ما بين 2600 ليرة شراء، و2750 ليرة مبيع.

فيما تراجعت التركية في دمشق، 40 ليرة، لتصبح ما بين 335 ليرة شراء، و360 ليرة مبيع.

وفي المنطقة الشرقية، بتل أبيض، تراجع الدولار، 250 ليرة، ليصبح ما بين 2300 ليرة شراء، و2350 ليرة مبيع.

اقتصاد - احد مشاريع زمان الوصل
(112)    هل أعجبتك المقالة (102)

انس

2020-06-11

محرر هالزواية من اسرة زمان الوصل و لامن صحيفة تشرين او البعث؟؟؟؟.


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي