أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

محاولات تسلل لقوات الأسد والجيش التركي يُرسل مزيدا من منظومات الدفاع الجوي إلى إدلب

من ريف إدلب - جيتي

حاولت مجموعتان لقوات الأسد مساء ليل الثلاثاء التسلل إلى محاور نقاط المقاومة السورية في منطقتي "الرويحة" و"حرش بينين" في منطقة جبل الزاوية جنوب إدلب.

وأوضح مصدر عسكري في المقاومة السورية أن عناصر المقاومة تعاملت مع المجموعتين لحظة تسللهم إلى النقاط العسكرية التابعة لنا، ما أدى لوقوع قتلى وجرحى في صفوفهم وانسحابهم إلى أماكن تمركزهم في قريتي "الدانا" و"جرادة" شمال معرة النعمان.

في السياق، نفذت طائرة حربية روسية غارة صوتية انفجرت في السماء في محيط منطقة "تل أعور" بالقرب من مدينة "جسر الشغور" بريف إدلب الغربي، تزامنت الغارة مع قصف مدفعي وتحليق مكثف للطائرات الحربية الروسية والاستطلاع في المنطقة.

وأفاد مراسل "زمان الوصل" في إدلب أن الجيش التركي أرسل يوم الثلاثاء رتلاً عسكرياً من معبر "كفرلوسين" العسكري إلى نقاط المراقبة في إدلب، يضم عدة آليات مجنزرة بينها منظومة الدفاع الجوي التركية "حصار إيه" وهي منظومة دفاع جوي قصير المدى مجهزة بصواريخ "أرض - جو" مداها 15 كيلومترا.

الجدير بالذكر أن مجموعة لقوات الأسد حاولت أول أمس التقدم إلى نقاط المقاومة السورية في بلدة "الرويحة" جنوب إدلب، ما أجبر الثوار على التعامل معهم بصاروخ موجه من نوع "تاو"، لتقع المجموعة بين قتيل وجريح بينهم ضابط برتبة ملازم أول.

زمان الوصل
(8)    هل أعجبتك المقالة (8)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي