أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

قطع رأسها وهي نائمة.. جريمة قتل تهز الشارع في إيران

رومينا أشرفي

جريمة قتل مروعة في إيران تسببت في موجة احتجاجات داخل إيران وخارجها، تستنكر قتل والد لابنته بقطع رأسها وهي نائمة. فيما أعرب إيرانيون عن غضبهم لعدم تعديل القوانين منذ "الثورة الإسلامية".

ودعا الرئيس الإيراني حسن روحاني إلى سنّ قوانين أكثر صرامة تتعلق بجرائم الشرف، وذلك خلال اجتماع للحكومة مساء أمس الأربعاء، بحسب ما أفادت به وكالة الجمهورية الإسلامية للأنباء "إرنا"، في أعقاب مقتل فتاة إيرانية (14 عاما) والذي أثار احتجاجات في أنحاء البلاد.

وتعرضت رومينا أشرفي للقتل على يد والدها في مدينة تالش بمحافظة جيلان، شمالي إيران الأسبوع الماضي. وتردد أنها كانت تحب رجلا أكبر منها في السن وأنها هربت معه.

وكانت السلطات اعتقلت الاثنين وأعادت رومينا إلى منزلها، حيث قطع والدها رأسها أثناء نومها، وفقا لوسائل إعلام إيرانية. واعتقلته السلطات.

وشجبت منظمات حقوقية جريمة القتل هذه، فيما نشر نشطاء من أنحاء العالم على مواقع التواصل الاجتماعي تعليقات تستنكر عملية القتل.

وينص القانون الإيراني على دفع الدّية تعويضا لعائلة الضحية، وعلى عقوبة السجن التي تصل إلى 10 أعوام بحد أقصى في جرائم قتل الأقارب والتي تتم تحت اسم الشرف. وينص القانون في إيران على عقوبة الإعدام أو السجن مدى الحياة في جرائم القتل. وأعرب كثير من الإيرانيين عن غضبهم إزاء الجريمة، عبر مواقع التواصل الاجتماعي. كما أعربوا عن احتجاجهم ضد الحكومة والسلطة القضائية لعدم تعديل القوانين منذ الثورة الإسلامية في إيران قبل 41 عاما.

عن "دويتشه فيله" - مختارات من الصحف
(13)    هل أعجبتك المقالة (12)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي