أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

بالصور.. زيارة وزير دفاع الأسد تكشف نموذجا للتحصينات على الحدود مع "إسرائيل"

"أيوب" يترجل من سيارته عالية التصفيح

احتفى إعلام النظام الرسمي بزيارة وزير دفاعه علي أيوب إلى أحد القطعات العسكرية على الجبهة الجنوبية أول أمس، أول أيام عيد الفطر مقابل الحد الأمامي مع العدو الصهيوني مباشرة، وشملت الزيارة وحدات من الفرقة 14 قوات خاصة المنتشرة على سفوح جبل الشيخ.

وكشفت الزيارة مقدار الكذب الذي لا زال يمارسه نظام الأسد على مدى 50 عاماً بادعائه الإعداد والتجهيز والتحصين لمواجهة العدو الصهيوني، حيث ظهر خلال فيديو الزيارة التحصينات الضخمة التي أقامها جيش النظام في مواجهة العدو الإسرائيلي الغاشم والمتمثلة بمجموعة من البراميل المهترئة، وبعض الحجارة المصفوفة بدون أي اسمنت، وبعض الدواليب البالية، وألواح التوتياء المهترئة إضافة إلى بعض الأعمدة غير المتناسقة التي حملت عليها خطوط الاتصالات وخطوط الكهرباء وعلم النظام.

"أيوب" يتأهب لدخول أحد الدشم المحصنة بالبراميل الصدئة والحجارة وإطارات سيارات تعلوها صفائح من التوتياء...!




داخل دشمة الرشاش حيث السقف عبارة عن لوح من التوتياء المهترئ، والحيطان من الحجارة المصفوفة




على أحد التلال المحصنة والمشرفة..الصورة تتحدث عن شكل التحصينات هناك..!




أحد امكنة الرصد حيث النظارة المزدوجة القديمة التي عفا عنها الزمن موضوعة وسط حفرة من الأحجار المتراكمة مختلفة القياسات...!





الهتاف بحياة الأسد أحد أنواع التحصينات..!

زمان الوصل
(29)    هل أعجبتك المقالة (18)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي