أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

قتلى للنظام و"قسد" بكمين للتنظيم على طريق دير الزور - دمشق

أرشيف

قتل ثلاثة أشخاص بينهم امرأة يوم الأحد بكمين لمسلحي تنظيم "الدولة الإسلامية" على طريق دير الزور – دمشق.

وأكد مصدر محلي لـ"زمان الوصل" مقتل "عامر العبود الرزاق " وشقيقه "علي العبود الرزاق" أحدهما عناصر بميليشيا "جيش العشائر" (أسود الشرقية) التابعة لقوات النظام والثاني " قيادي في ميليشيات قوات سوريا الديمقراطي (قسد) قتلا مع امرأة وشخص آخر بكمين لتنظيم "الدولة" تعرضوا له على طريق دمشق.

وأوضح المصدر أن القيادي في "قسد" فشل بالسفر إلى دمشق للعلاج عن طريق مكتب العلاقات والتنسيق مع الروس، فعمل شقيقه عامر على اصطحابه عبر مناطق سيطرة النظام باتجاه العاصمة، لكنهم قتلوا على يد مجموعة من عناصر التنظيم كانوا يقطعون الطريق قرب منطقة "الشولا".

وتضاربت الأنباء حول هوية المرآة وشخص آخر، فقيل هو "حمد الأحمد الأمين" الذي كان يشغل منصب مسؤول الأمن العام في "قسد" بمنطقة "الشعيطات" قبل أن ينشق عنا ويهرب بسلاحه وسيارته إلى مناطق سيطرة النظام، وقيل هما ضابط بقوات النظام وزوجته.

وذكرت ميليشيا "أسود الشرقية" إن القتيلين ينحدران من عائلة "البحر" بمنطقة "الشعيطات".

وأشارت إلى تعرض مواقع النظام في عمق البادية السورية لهجمات من قبل عناصر تنظيم "الدولة" خلال اليومين الماضيين، ووقوع بعض المهاجمين بين قتيل وأسير بيدها.

وشهدت البادية السورية وامتداداتها بريفي دير الزور والرقة نشاطا متصاعدا لعمليات تنظيم "الدولة الإسلامية" خلال الأسابيع الماضية.

زمان الوصل
(45)    هل أعجبتك المقالة (32)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي