أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

خفر السواحل اليوناني يعتدي على قارب يحمل مهاجرين ويجبرهم على العودة إلى تركيا

الخفر اليوناني تعمد سحب القارب وإرجاعه للمياه التركية - نشطاء

في مشهد مرعب جديد اعتدى خفر السواحل اليوناني على قارب يحمل مهاجرين كانوا باتجاه جزيرة "متليني"، وذلك لإجباره على العودة إلى تركيا وحاولوا مرات عدة إحداث موجات دائرية حولة القارب دون الانتباه إلى خطورة الموقف وفي النهاية أجبر القارب على التوقف وتم إرجاعه إلى المياه الإقليمية التركية، كما أفادت خلية الإنقاذ والمتابعة "m.r.c" التي بثت على صفحتها في "فيسبوك" مقطع فيديو يُظهر حادثة الاعتداء التي حصلت بتاريخ 12/5/2020.

وبدا قاربان حديثان وهما يدوران حول القارب المستهدف بسرعة كبيرة، ويقتربان منه محاولان إغراقه وإحداث دوامات دائرية حوله، ويُرى القارب الصغير وهو يكاد أن ينقلب، وفي مشهد تال يظهر الكثير من المهاجرين ومن بينهم أطفال ونساء في حالة يُرثى لها على ظهر القارب وفي مشهد آخر بدا عدد من عناصر الخفر التركي وهم يساعدون الركاب بعد إنقاذهم.

وروى مدير خلية الإنقاذ والمتابعة الناشط "علاء العراقي" لـ"زمان الوصل" أن القارب المعتدى عليه انطلق من منطقة "شناقلة" متوجهاً إلى جزيرة "ليسبوس" فاعترضته إحدى البواخر التابعة لحلف "ناتو" وأوقفته بعد مطاردة وتم الاعتداء على الركاب ومصادرة محرك القارب وإعادتهم إلى تركيا مرة ثانية.

وأضاف أن الخفر اليوناني تعمد سحب القارب وإرجاعه للمياه التركية وتخويف المهاجرين كي لا يفكروا بالعودة ثانية، وتلقت صفحة خلية الإنقاذ من خلال رقم "واتس آب" متاح -كما يقول- مناشدة من داخل القارب المستهدف بالاعتداء ومعلومات عن نوع القارب وعدد الركاب فيه وهم 37 مهاجراً من الجنسيات السورية والعراقية والفلسطينية وجنسيات عربية أخرى وأفارقة وأفغان، وكذلك موقع القارب بتقنية jbc وطبيعة المشكلة.

وأكد محدثنا أن الرحلات غير الشرعية من تركيا باتجاه اليونان لم تخف في الفترة الأخيرة بل استمرت على طبيعتها، ولكن ما حصل -كما يقول- أن خفر السواحل اليونانية استمر في منع القوارب من الوصول إلى المياه والجزر اليونانية، مشيراً إلى أن القوارب عندما تتم إعادتها إلى تركيا يتخذ خفر السواحل التركي بدوره إجراءت بحقهم حيث يتم اقتيادهم إلى الحجر الصحي أو الحجز المغلق لمدة 15 يوما للتأكد من سلامتهم واتحاذ إجراءات التصوير والتبصميم قبل أن يتم إطلاق سراحهم.

وأردف المصدر أن هذه التصرفات زادت بشكل ملحوظ خاصة بعد قرار تركيا الأخير بخصوص الحدود المفتوحة.

فارس الرفاعي - زمان الوصل
(18)    هل أعجبتك المقالة (14)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي