أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

انفجار يضرب سوقا شعبيا في "الباب" قبيل موعد الإفطار

وسط مدينة "الباب"- الأناضول

قضى مدني وأصيب عشرات آخرون بجروح مساء اليوم الأحد، جراء انفجار عبوة ناسفة في سوق شعبي وسط مدينة "الباب" بريف حلب الشرقي.

وقال مراسل "زمان الوصل" في ريف حلب الشمالي، إنَّ الانفجار وقع قبيل موعد أذان المغرب والإفطار بقليل، وهو ناجم عن انفجار عبوة ناسفة بسوق الخضار الشعبي الواقع على طريق مدينة "الباب-الراعي" المكتظ بالمدنيين.

وأوضح أنّ أحد الأشخاص-ما يزال مجهولاً حتى اللحظة- قام بوضع كيس "شوال" بطاطا كأمانة عند أحد باعة الخضار في السوق، حيث ادعا أنّه سيعود لأخذه بعد أن ينتهي من شراء بعض الحاجيات الأخرى من السوق.

وبحسب مراسلنا فإن الكيس كان يحوي بداخله على عبوة ناسفة سرعان ما فجرها الشخص الذي وضعها عند البائع، عن بعد، ما تسبب بمقتل مدني وإصابة 17 آخرين بجروح متفاوتة، وبينهم حالة خطرة جرى إسعافها إلى مشفى مدينة "الباب" الكبير لتقلي العلاج.

واستدرك قائلاً "تسبب التفجير بخسائر مادية حلّت بعدد من محال الخضار القريبة من الحادثة".

وفي الخامس من شهر أيار/ مايو الجاري، قضى الشاب "حسين مروان الشهابي" وهو أحد أبناء مدينة "الباب" الذين يعملون بمجال الصرافة، إثر انفجار عبوة ناسفة زرعها مجهولون في سيارته بالقرب من جامع "فاطمة الزهراء" وسط المدينة.

وفي 28 من شهر آذار/ مارس الفائت، انفجرت سيارة مفخخة محملة بالمحروقات وسط مدينة "عفرين شمالي حلب، ما أسفر عن مقتل نحو 42 مدنياً وإصابة حوالي 60 آخرين بجروح، بالإضافة إلى أضرار مادية جسيمة بالممتلكات الخاصة القريبة من مكان التفجير.

وتتكرر حوادث التفجيرات عبر العبوات الناسفة أو المفخخات بشكلٍ شبه دائم في مناطق متفرقة من منطقتي (درع الفرات، غصن الزيتون) شمالي وشرقي حلب، وترتكز بغالبيتها قرب الأسواق الشعبية المكتظة والتجمعات المدنية، مما يسفر عن مقتل العديد من المدنيين والعسكريين على حدٍ سواء.

خالد محمد - زمان الوصل
(17)    هل أعجبتك المقالة (17)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي