أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

رغم هدوء الجبهات.. 14 قتيلا من طرطوس في نيسان

وصل إلى المحافظة 14 قتيلا ثلاثة منهم ضباط - أرشيف

هدأت أصوات سيارات الإسعاف في طرطوس نسبيا خلال الشهر الماضي، تزامن ذلك مع انخفاض عدد القتلى من أبنائها لتوقف المعارك على الساحة السورية.

بيد أن المعاناة اليومية المعاشية تفاقمت بسبب الغلاء، وأصبح الجوع يهدد وجودهم أكثر من القتل، وتحول كثير من العسكريين إلى عصابات مسلحة، في المحافظة تهدد أمان السكان، وأموالهم.

انخفاض عدد القتلى لم تمنع ارتفاع أصوات الكثير من الأهالي المطالبين بالكشف عن مصير المفقودين من أبنائهم، ومجهولي المصير، ويتراوح بين قتيل في اشتباك، أو قتيل رميا بالرصاص من قبل رؤسائه أو مختف في غياهب سجون الأسد.

إلى ذلك فقد وصل إلى المحافظة 14 قتيلا ثلاثة منهم ضباط وكان من بينهم عميدان وهم بحسب ما رصدت "زمان الوصل":

1 – العميد جهاد حامد مخلوف – قتل في ريف درعا وكان يشغل منصب رئيس أركان اللواء "52" وهو من سكان محافظة طرطوس، ومن أهالي مصياف.
2 – العميد محمود حبيب الزمام – قتل في درعا وهو من منطقة الدريكيش محافظة طرطوس.
3 – الرائد محمد محمود أحمد – قتل في تل تمر محافظة الحسكة وهو من قرية الجويبات منطقة بانياس محافظة طرطوس.
4 – ياسر علي محمود – قتل في ريف إدلب وهو من قرية عين بشريتي منطقة صافيتا محافظة طرطوس.
5 – قيس محمود غانم – قتل متأثرا بإصابته في ريف إدلب وهو من قرية عين الشرقية منطقة بانياس.
6 – فراس محمد حمود – قتل متأثرا بإصابة سابقة في ريف إدلب وهو من قرية الصفاصيف منطقة الدريكيش محافظة طرطوس.
7 – محمد إبراهيم حسن – قتل في مدينة حلب وهو من قرية بحنين منطقة الشيخ بدر محافظة طرطوس.
8 – هيثم حسن مخلوف – قتل في ريف إدلب وهو من قرية العامودية مزرعة البويب منطقة القدموس محافظة طرطوس.
9 – علي عبد الرحمن ريشة – قتل متأثرا بإصابة سابقة في ريف حماة وهو من قرية الصفصافة محافظة طرطوس.
10 – غدير سليمان يوسف – قتل متأثرا بإصابته في معارك البادية وهو من قرية الحرف منطقة الشيخ بدر محافظة طرطوس.
11 – محمد إبراهيم حسن – قتل في مدينة حلب وهو من محافظة طرطوس.
12 – راغب مظهر مفلح – قتل متأثرا بإصابته وهو من قرية بحصيص محافظة طرطوس.
13 – حسن خضر غضبان – قتل في ريف إدلب وهو من قرية وطا البيضا منطقة بانياس.
14 – جعفر عيسى إبراهيم – قتل في ريف إدلب وهو من قرية زهرة الجبل منطقة القدموس محافظة طرطوس.

زمان الوصل
(20)    هل أعجبتك المقالة (16)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي