أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

وكالة الأدوية الفرنسية تحذر من استخدام "هيدروكسي كلوروكوين" في علاج "كورونا"

ضمّت وكالة الأدوية الأوروبية صوتها للأصوات القلقة من استخدام أدوية الملاريا - جيتي

حذرت وكالة الأدوية الفرنسية الأطباء من استخدام عقار "هيدروكسي كلوروكوين" في مكافحة فيروس "كورونا".

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترامب اعتبر أن هذا العقار "سيغيّر قواعد اللعبة".

وسبق أن أصدرت الوكالة الوطنية لأمن الأدوية والمنتجات الصحية في فرنسا تحذيراً بشأن العقار المضاد للملاريا والمستخدم كذلك لعلاج "الذئبة والتهاب المفاصل الروماتويدي."

وقالت إن أكثر من نصف الحالات 321 "للأعراض الجانبية غير المستحسنة" للعلاجات المستخدمة حالياً لفيروس كورونا المستجد ناجمة عن عقار "هيدروكسي كلوروكوين" ومضاد الالتهابات المستخدم معه "أزيترومايسين"، مشيرة إلى أنه منذ ظهر الوباء، تم تسجيل أعراض جانبية خطيرة في "80 بالمئة" من الحالات المعلنة.

الوكالة أوضحت أن أربع وفيات في المستشفيات الفرنسية جرّاء أعراض جانبية للعلاجات المستخدمة لكوفيد-19 كانت على صلة بهيدروكسي كلوروكوين.

وتسلّطت الأضواء على استخدام هذه التوليفة المثيرة للجدل منذ نشر الأخصائي الفرنسي في علم الأمراض المعدية "ديدييه راؤول" دراستين أظهرتا أنها قد تنجح في علاج المصابين بالفيروس الذي لم يظهر له دواء بعد.

لكن رغم الدعوات المتزايدة في فرنسا لاستخدام العقارين بشكل أوسع، شكك خبراء آخرون بدعوات البروفيسور "راؤول" وأشاروا إلى خطر تسببهما بذبحة قلبية.

وضمّت وكالة الأدوية الأوروبية صوتها للأصوات القلقة من استخدام أدوية الملاريا.

وأفادت الهيئة التي تتخذ من أمستردام مقرا أن "الدراسات الأخيرة سجّلت مشكلات في نبضات القلب خطيرة وفي بعض الحالات مميتة عند استخدام كلوروكوين أو هيدروكسي كلوروكوين، خصوصاً عند استخدامهما بجرعات عالية أو إلى جانب مضاد الالتهابات أزيترومايسين".

وأفاد رئيس الوكالة الفرنسية "دومينيك مارتن" بحسب "فرانس برس" في وقت سابق أن "مرضى كوفيد يعانون عادة من ضعف في القلب، ولذا ترجّح معاناتهم من مشاكل مع الأدوية التي تؤثر على صحة القلب".

زمان الوصل - رصد
(13)    هل أعجبتك المقالة (13)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي