أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

النظام يحرم أهالي قرية في اللاذقية من مياه الشرب

أرشيف

رغم وجود ينابيع عذبة في قريتهم، حرم نظام الأسد أهالي "قويقة" بريف اللاذقية من مياه الشرب، مع قدوم فصل الصيف وارتفاع درجات الحرارة. وقال تلفزيون "الخبر" الموالي إن أهالي قرية "قويقة" في ريف اللاذقية اشتكوا من عدم وصول مياه الشرب إلى منازلهم رغم وجود نبع في القرية.

ونقل عن الأهالي قولهم: "كنا نقوم بتأمين مياه الشرب لمنازلنا من نبع المياه الموجود في القرية، إلا أن مؤسسة المياه قامت ببناء خزان على النبع ووضعت مضخة لسحب المياه من النبع وايصالها للخزان ومن ثم للمنازل".

وأضاف الأهالي إن "الإجراء الذي قامت به مؤسسة المياه جعلنا نستبشر خيراً بأن المياه ستصل إلى منازلنا دون عناء نقل المياه بالبيدونات من النبع، إلا أن فرحتنا لم تكتمل، إذ لا تصل المياه إلى منازلنا إلا ما ندر بسبب ضعفها، ويومين فقط بالأسبوع لا تكفي لتلبية احتياجات الأسرة خاصة مع قرب حلول فصل الصيف وارتفاع درجات الحرارة".

وأكد الأهالي أنه "وبعد وضع الخزان على نبع القرية تم وقف ضخ المياه من نبع (السن) الى القرية ما جعلنا محرومين من مياهه ومن مياه ينابيع القرية". وأوضح التلفزيون أن "عدة قرى في ريف اللاذقية تعاني من الانقطاع الطويل لمياه الشرب وخاصة في فصل الصيف حيث يشكل ارتفاع درجات الحرارة هاجساً للأهالي يدفعهم للبحث عن مصادر بديلة للمياه سواء عبر شراء المياه من الصهاريج أو نقلها بالبيدونات من نبع قريب او من يملك بئراً ارتوازياً في أرضه".

زمان الوصل
(81)    هل أعجبتك المقالة (86)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي