أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

درعا.. مجهولون يهاجمون حاجزا للأسد ويغتالون عنصرا في المخابرات

من درعا - جيتي

تعرض حاجز عسكري شرقي درعا لهجوم مسلح يوم أمس الأحد، شنه مسلحون مجهولون أوقعوا قتلى وجرحى في صفوف عناصر الحاجز.

وأكد الإعلامي "محمد خليل" لـ"زمان الوصل" أن مسلحين هاجموا حاجزا عسكريا على الطريق الواصل بين بلدتي "المليحة الشرقية والمليحة الغربية"، مشددا على وقوع خسائر بشرية في صفوف عناصر الحاجز الذين لاذ بعضهم بالفرار.

وأفاد بأن الحاجز يتبع للمخابرات الجوية، سبق وأن تعرض لهجوم قبل 48 ساعة، مشيرا إلى أن قوات الأسد عززته بالعناصر والآليات، لكن هذا لم يمنع من مهاجمته مجددا وإيقاع خسائر في صفوف عناصره.

وأوضح "خليل" أن الحاجز يقوم بابتزاز المدنيين والتضييق عليهم، مرجحا أن تصرفات عناصره هي السبب الرئيسي لمهاجمته.

من جهة ثانية، اغتال مجهولون، مساء الأحد، "أمين موسى المنجر"، بعد إطلاق النار عليه بالقرب من منزله في بلدة "اليادودة" غربي درعا.

ووفقا لـ"تجمع أحرار حوران"، فإن "المنجر" البالغ من العمر 53 عامًا، يعمل لدى فرع "الأمانة العامة للثوابت الوطنية" التابع لنظام الأسد.

وكان مجهولون اغتالوا العنصر في ميليشيا "لواء القدس" (محمد بسام المطلق)، قبل أيام، بعد استهدافه من قبل مجهولين بالرصاص المباشر أمام منزله في بلدة "المزيريب"، ما أدى لمقتله على الفور.

محمد الحمادي - زمان الوصل
(22)    هل أعجبتك المقالة (25)

أحرار حوران

2020-04-13

هذه هي الفرصة لعودة الثورة من جديد.


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي