أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

دوافع مجهولة.. طعن فتى عراقي حتى الموت في ألمانيا

في مدينة "تسيله"

أعلنت الشرطة الألمانية أن فتى في الخامسة عشرة من عمره كان يقود دراجة في شوارع مدينة "تسيله" شمال غربي ‏البلاد، تعرض للطعن حتى الموت من قبل رجل ألماني يبلغ من العمر (29 عاما).‏

ووصفت الشرطة الاعتداء بأنه "عملية طعن"، وتوفي الصبي، وهو عراقي مقيم في "تسيله" في وقت لاحق في ‏المستشفى.‏

وتمكن مارة من السيطرة على المشتبه به، واعتقلته الشرطة بتهمة الاشتباه في القتل، وبحسب متحدثة باسم الشرطة، أفاد ‏شهود عيان بأن المعتدي، الذي تم تعريفه فقط بأنه مواطن ألماني، كان يقف عند مدخل أحد المباني قبل الهجوم الذي وقع ‏دون سابق إنذار. وقالت المتحدثة إن المشتبه به بدا مرتبكا عند القبض عليه.‏

حيثيات القضية وكذلك الدافع مازالت غير معروفة بسبب صمت الفاعل. وبحسب ما هو متوفر من معلومات حتى الآن، ‏فإن الفاعل والضحية لم يكونا يعرفان بعضهما، بحسب النيابة العامة. ولم يكن هناك أي شجار أو حتى أي تواصل بين ‏الإثنين.‏

وبعد الجريمة، قامت الشرطة بإغلاق مكان وقوع الجريمة، الواقع بالقرب من محطة القطارات الرئيسية في المدينة.‏

زمان الوصل - رصد
(23)    هل أعجبتك المقالة (21)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي