أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الحياة قصيرة.. مؤسس تويتر يتبرع بثلث ثروته لمحاربة "كورونا"

دورسي.. العمر قصير وأريد رؤية التغيير وأنا على قيد الحياة

 أعلن مؤسس موقع التدوين المصغر "تويتر" رسميا عن تبرعه بثلث ثروته تقريبا، لمحاربة جائحة كورونا التي تفتك بالعالم، قائلا إن جميع الحسابات المتعلقة بهذا التبرع سيتم التعامل معها بشفافية، وسيتم مراقبة جميع تدفقات الأموال بهذا الخصوص.

فقد أفاد "جاك دورسي"، مؤسس تويتر، قبل ساعات أنه عازم على تحويل مبلغ مليار دولار تشكل 28% من كامل ثروته (نحو 3.5 مليار)، ليخصصها من أجل محاربة فيروس كورونا، متعهدا بأن يركز اهتمامه على قضايا تعليم وصحة الفتيات عندما ينجح العالم في الخلاص من الوباء.

"دورسي" الذي جسد مثالا للشباب المبتكر، والذي بنى ثروته معتمدا على إبداعه في البرمجيات، أمل أن يحفز تبرعه هذا الآخرين على سلوك نفس الخطوة، قائلا إن الحياة قصيرة للغاية وإنه يريد أن يلمس التغيير وهو على قيد الحياة، لاسيما أن الوض يتفاقم يوما بعد يوم.

وجاءت خطوة "دورسي"، 43 عاما، لتشعل المقارنات بينه وبين غيره من مليارديرات يفوقونه ثروة بعشرات الأضعاف، لكنهم لم يتبرعوا إلا بالنزر اليسير وربما التافه من ثرواتهم.

ففي مقابل تخلي "دورسي" عن ثلث ثروته تقريبا، لم يتبرع أغنى رجل في الكوكب "جيف بيزوس" سوى بنحو 100 مليون دولار (علما أن ثروة بيزوس تناهز 125 مليار دولار)، أما مالك موقع "فيسبوك" فتبرع مع زوجته بمبلغ 25 مليون دولار (تبلغ ثروته نحو 40 مليار دولار).

الأناضول
(42)    هل أعجبتك المقالة (42)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي