أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"بصقة" تتسبب بسجن فرنسي 14 شهرا

أرشيف

حكم على رجل في غويانا الفرنسية بالسجن 14 شهرا بعدما بصق على عناصر الشرطة، مدعيا أنه مصاب ‏بفيروس كورونا المستجد‎.‎

وحضر عناصر الشرطة إلى منزل الرجل بعد بلاغ بأنه يقوم بـ"تعنيف والدته وشقيقته"، في "كورو" المنطقة ‏الفرنسية الواقعة في أميركا الجنوبية‎.‎

وأوضح مصدر قضائي أن الرجل "الذي بدا ثملا، راح يبصق على عناصر الدرك مدعيا أنه مصاب بفيروس ‏كورونا".‎

وتبين لاحقا إن ادعاءات الرجل بالإصابة بالمرض كاذبة، لكنه حوكم فورا وأودع السجن‎.‎

وتخضع "غويانا" الفرنسية وهي منطقة شاسعة تمتد على أكثر من 83 ألف كيلومتر مربع شمالي البرازيل، ‏لحظر تجول معمم من الساعة التاسعة مساء إلى الخامسة صباحا لمكافحة انتشار الفيروس‎.‎

وسجلت 43 إصابة بالفيروس بين سكانها الذين يبلغ عددهم 300 ألف نسمة‎

زمان الوصل - رصد
(16)    هل أعجبتك المقالة (11)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي