أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

أيمن زيدان للترفيه عن السوريين والوقاية من "كورونا"

زيدان - أرشيف

تعزز مؤسسات النظام الثقافية وجهة نظره فيما يجري في سوريا من ويلات، وخصوصاً تلك المعنية بالصورة كالتلفزيون والسينما والتي قدمت طوال سنوات الحرب البلاد على أنها مأوى للارهاب المحلي والعالمي، وأن من ثاروا في وجه النظام ليسوا سوى مرتزقة مأجورين.

في هذا الصدد أعلنت مؤسسة السينما عن مبادرة تحت عنوان (السينما في بيتك) قالت إنها تأتي (تماشياً مع الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا، وسعياً لنشر الثقافة السينمائية، وحرصاً على التواصل الدائم مع محبي السينما، خاصة من ينتظرون متابعة جديد السينما السورية).

المبادرة بحسب المؤسسة ومروجيها: (تتيح مشاهدة عدد من أحدث إنتاجاتها من الأفلام الروائية الطويلة بشكل مجاني عبر منصة (vimeo) فيميو).

اليوم الأول سيكون لفيلمين من بطولة أيمن زيدان وأحدهما من إخراجه وهو فيلم (أمينة) من بطولة "نادين خوري ولينا حوارنة وقاسم ملحو"، أما الفيلم الثاني فهو (درب السما) إخراج "جود سعيد" وبطولة "أيمن زيدان وصفاء سلطان ومحمد الأحمد".

وأما عن هد هذه المبادرة فنقلت صحيفة "صاحبة الجلالة" عن مدير مؤسسة السينما قوله: (تجاوباً مع توجيهات الحكومة وقرارات رئاسة مجلس الوزراء فيما يتعلق بضرورة الوقاية من الحالة الوبائية المنتشرة في العالم وحرصاً على سلامة المواطنين في سورية وحمايتهم، ورغبة من المؤسسة العامة للسينما بالمساهمة في تسهيل فترة بقاء الناس في بيوتهم، وانطلاقاً من واجبها الوطني تجاه المجتمع السوري في هذه الفترة الزمنية الدقيقة والحرجة، تقوم بعرض أفلامها عبر الإنترنيت لإتاحة مشاهدتها أمام جميع فئات المجتمع).

بعد هذه المقدمة البعثية التي اعتاد عليها السوريون من ممثلي النظام يخلص المدير السابق إلى الهدف الكبير من وراء المبادرة:(ورغبة منها بأن تكون الأفلام عاملاً مساعداً ومفيداً للمواطنين وخاصة المهتمين بمتابعة الأفلام السينمائية خلال هذه المرحلة التي يشكل فيها البقاء في البيت حاجة مجتمعية ووطنية مهمة للغاية).

ناصر علي - زمان الوصل
(1)    هل أعجبتك المقالة (1)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي