أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

موزمبيق... العثور على جثث 64 مهاجرا بشاحنة

رويترز

 عثر على جثث أكثر من 60 مهاجرا لا يحملون وثائق ويعتقد أنهم إثيوبيون في شاحنة بضائع بمقاطعة تيتي شمال غربي موزمبيق.

دخلت الشاحنة موزمبيق من مالاوى وتوقفت في وقت مبكر الثلاثاء عند نقطة تفتيش فى مواتيز بالقرب من نهر زامبيزى، وفقا لما ذكرته صحيفة "زيتامار نيوز".

عندما سمع ممثلو السلطات أصوات ضوضاء قادمة من داخل الحاوية، أمروا السائق بفتحها ووجدا 14 ناجيا في الداخل وكذلك الجثث. وقعت الوفيات بسبب نقص الأكسجين، وفقا للمسؤولين.

واعترف السائق الموزمبيقي في وقت لاحق بأنه تلقى أموالا مقابل تهريب المهاجرين من مالاوي إلى موزمبيق.

وقال مسؤولو الصحة ل"زيتامار" إن الناجين سيتم فحصهم للكشف عن إصابتهم بفيروس كورونا المستجد وإخضاعهم للحجر الصحي.

وفقا للمكتب الدولي للهجرة، فإن موزمبيق هي طريق عبور للمهاجرين الأفارقة الذين يحاولون الوصول إلى جنوب إفريقيا، وهي واحدة من أكبر اقتصادات القارة.

وبحسب "زيتامار"، تم حتى الآن هذا العام اعتقال 200 مهاجر غير قانوني في الأقل، معظمهم من إثيوبيا ومالاوي ومصر والصومال، لمحاولتهم دخول مقاطعة تيتي، وأشاروا جميعا إلى أن وجهتهم كانت جنوب إفريقيا.

أ.ب
(2)    هل أعجبتك المقالة (2)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي