أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الليرة التركية تتعافى بعد إجراءات للمركزي

ارتفعت الليرة التركية واحدا بالمئة يوم الثلاثاء، لترتد من مستوى منخفض كانت بلغته المرة الماضية في سبتمبر أيلول 2018 بعدما كثف البنك المركزي التركي ومجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) الجهود لتوفير تمويل رخيص في مواجهة تفشي فيروس كورونا.

وسجلت العملة التركية 6.4900 ليرة مقابل الدولار بحلول الساعة 1135 بتوقيت جرينتش. وفي وقت سابق، صعدت العملة إلي 6.4710 بعدما اقتربت من 6.5600 ليرة مقابل الدولار. ولا تزال العملة ضعيفة بعد أزمة في 2018 وكانت منخفضة نحو عشرة بالمئة منذ بداية العام حتى أمس.

وتعافى الاقتصاد التركي للتو من حالة ركود، ولكن يُتوقع الآن أن يتباطأ بشكل ملحوظ حتى منتصف العام فيما يمكث معظم الاتراك في منازلهم وارتفعت الاصابات بالفيروس في الأسبوعين الأخيرين.

ويوم الثلاثاء، في واحد من أقوى الخطوات لدعم الأسواق والاقتصاد، فتح البنك المركزي التركي مزادا لإعادة الشراء (ريبو) لمدة 90 يوما بحجم 15 مليار ليرة بفائدة 8.25 بالمئة، أقل بواقع 150 نقطة أساس عن سعر الفائدة الأساسي.

وكان البنك خفض في الأسبوع الماضي سعر الفائدة الأساسي بواقع 100 نقطة أساس إلى 9.75 بالمئة كما خفض الاحتياطي الإلزامي ويسر شروط الاقتراض ليضخ سيولة رخيصة بالليرة للقطاع المالي.

اقتصاد - أحد مشاريع "زمان الوصل"
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي